صفحة 3 من 23 الأولىالأولى 1234513 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 15 من 115

الموضوع: اذا تحبيني و قلبك شاريني لا لاتخليني ولا لحظة كاملة / روآية سعودية

  1. #11

    الصورة الرمزية حنينـ الماضيـ
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    الدولة
    ண مكـ بنت ـة
    المشاركات
    31,245
    معدل تقييم المستوى
    1073745286

    افتراضي رد: اذا تحبيني و قلبك شاريني لا لاتخليني ولا لحظة كاملة / روآية سعودية

    >> الجــزء الرابــع <<

    تقلبت في سريرها الواسع بمـلل .. مو عارفه ليه مش راضي يروح وجهه عن تفكيرها ..

    ردة فعله قبل امس توضح شعوره تجاهها .. يعتبرها بنت عمه وبــس .. وهي طول أمس تفكر فيه وتحلل حركاته وتصرفاته ..

    وش جاها ..؟؟ ليه تحبه اساسا وهو ماكان قريب منها كثير وهي صغيره ..؟ ماقال شيء يخليها تحبه أصلاً ..

    الحــب كذا .. يجي فجأه من غير سبب ولا وش السالفه ..؟

    مسكت راسها بيديها بقووووووه .. تبي الأفكار تهدأ براسها .. ماتبي تفكر أكثــر من الي فكرت فيه أمس ..

    طول عمرها تعصب بسرعه .. بس مو مثل الحيــن .. الحيــن ودها تاخذ قلبها وتفصله عن جسمها .. بس المهم مايدق بقوه اذا شاف وليــد..!

    رجعت بذاكرتها لقبــل أمس اول ماطاحت عيونها بعيونه ..!!

    \

    أسيـل / ادخلي وش فيك واقفه ..؟

    بو وليـد / هلا والله ببنتي ساره تفضــلي حيااك ..

    ساره ارتبكت / هـ هلا عمي الله يحييك .. آسفه أزعجتكم بس .. (( مسكت فارس من كتــفه )) فارس طفـش وقال يبي يشووف طارق

    فتح فارس عيونه على آآآآخر شيء وهو يناظرها .. وصاار يشبه فهد وهو مفتح عيونه كذا .. ضربته ساره بكوعها .. يعني ألعب الدور

    أم وليـد / وش دعوه ساره ..؟ تزعجينا والبيت بيت عمك .. حيااك ادخلي مع أسيـل وهذا طارق طفشان بعد يونسه فارس ..

    طارق خز أمه .. وقال في نفسه (( من قال طفشاان وأخوي ماشبعت منــه ..؟ فاضي لهالبزر ))

    ساره أبتسمت ودخلــت داخل الصاله عندهم علشان تسلم على جدتها وعمها وزوجة عمها .. بعدها سلمت على روابي وباست نايف ..

    لفت تدور نوف .. شافتها عند خالها وليــد .. طاحت عينها بعينـه شافته مبتسـم لها .. واااااااي وليــد يبتسم ..؟ أخيــراً

    يااربِ كيــف أستحلى وش ذا القمـــر ..؟

    سمعت صوته المميــز الي ابد ماراح تنســاه / أخبارك ساره ؟ وأخبار عمي ومرت عمي ؟ وفهد وفيصل من زمان ماكلمتهم وش مسوين ؟

    روابي برجتها كالعاده / بشوي شوي على البنت كلتها اسأله خخخخ

    حاولت ساره تبتسم .. وليــد يكلمها .. بس ماقدرت من النفضــه الي في كل جسمها ..

    ساره بصوت متقطع خافت / الحمـ ـدلله كلهـم يـ يـسلمون عليـ ـك

    وليد رد وهو يلعب نوف / الله يسلمهم .. يبــه انا بمر على عمامي وبســلم عليهم واحد واحد

    أم محمد / عمامك وعيالهم كانوا يبون يجون المطار مع ابوك .. بعدين قالوا جو عائلي مانبي نخربه

    ابو وليد / ايوا والله متقطع قلبهم عليــك

    وليـد واصل ابتسـامته الي الظاهر صارت جزء منه من اول مارجع لأهله ولوطنه / وانا قلبي متقطع عليهم بقوم أريح علشان بكره اروح وأسلم عليهم بنفسي .. هذا واجبــي ..!!

    \

    أنتبهت من أفكارها على صوت الجوال .. شافت الشاشه وردت وهي تحاول تبتسم ..

    ساره / هلا والله .. أنا قايله انتي ساحره .. تتصلين بوقتــك ..!!

    جاها صوت بيان المرح / هههههههههه أدري من كنتي تفكرين فيه بهالوقت ..؟

    رفعت ساره ساعتها تناظرها / يووووووه توني قايمه والساعه 2 الظهر .. ؟ نايمه من الساعه 12 بالليل ..؟

    بيان / هههههههههه النوم غدااار

    ساره بأستهزاء / أحلفي ياشيخـه ؟ البحر غدار مو النوم

    بيان / مايهم .. المهم من كنتي تفكري فيه ..؟

    ساره / آآه يابياان قطعتي علي وأنا أفكر كيف قام وسلم على الكل وحتى نظره ماعطاني .. جلست أسيل تسولف وأنا ماسمعت ولاشيء تقوله .. بالنهايه قالت لي فيك شيء .. قلت لا بس لاني مانمت .. ياااربي ماادري أحس أسيــل ماصدقت ..!!

    بيان مافهمت شيء / هيه هيه .. قولي لي من أول مو تجيـبـي لي آخر السالفه .. أخلصي كلــي أذان صاغيـــه ..!!!!


    \

    كـان صوت الزفــه عالي بغرفتها .. وماسكه ورده بيدها .. وحاطه شرشف أبيــض على راسها على أنه الشرعـه ..

    ترقص بهدووء مع خيــال حبيبها كـ العاده .. فتحت أمها الباب معصبه ..

    أمها / وبعدين يعني أزعجتي الكل بهالزفــه ..؟ من صدقتس تتخيلي هذه زفتــتس ..؟ شكلتس بتعنسي بتسبدي ..!!

    لفت وهي ترمي الورده معصبه على أمها / يمــــــه ..!! وش فيكم تقطعوا علــي أحلامي ..؟ اول شيء رندووه بنت بنتك والحين أنتي ..؟

    أمها / أقول ...... أعقلي وشيــلي من راستس فكرة الزواج من رجال بالخبــر بتتزوجي من الرياض فاهمه ..؟

    ردت على أمها بعنااد / زواج من غير الي في بالي ماراح أتزوج .. وأنتي تعرفين ان اصلي من الخبر .. ليه أخذ من الرياض ؟ بس علشان امي من الرياض يعني ..

    أبتسمت أمها بأستهزاء وبقسوه معروفه بطبعها / أقول لاتنسي الي صار لزوجة أخوتس لأنها خذت واحد بعيد عن عايلتها .. شوفي الحيــن عايشــه بعذاب بيت اهلها .. لو أن اهلها كانوا قراب منها كان على الأقل ساعدوها قبل مايفوت الفوت ..

    ردت بملل / اوووف يمه .. هي من أول عايشه بعذااب عند أهلها .. وهم ماعطونا اياها الا لأنهم مايحبونها ولاكان مازوجوها من أخوي وهم عارفيـن عن أخوي .. وو (( سكتت تناظر أمها )) وعنك ..

    امها عصبت/ اقول بلا عني ولا عنتس .. وبستس خرابيط .. والي في بالتس زيــن الزيون يعني انتي ناظري المرايه وخذي على قدتس ..

    سكرت الباب بقوه .. وبنتها تتألم من كلماتها الســم الي رمتها .. ليـه تحسسها دايم انها شيــنه ..؟ طيب انا طالعه على أهل أمي يعني هي الملامه مو انا ..!!

    راح قدام المرايه وتفحصت شكلها ..كانت ضعيــفه أكثر من اللازم .. سمــراء وشعرها خفيف قصير تحت أذنها .. متموج مصبوغ أحمــر .. عيونها صغار .. وفمها ملياان .. لااااا هي مو شيــنه بالعكس حلوووووه ومملوحه .. ايه يمكن شعري انا خربته بهاللون بس أقدر ارجعه ..

    أبتسـمت وبانت ملامح القساوه ..

    الشيء الي ماتعرفه انها قاسيــه مثل أمها ... ويمكـن أكثـــــــر ..!!!!!

    \

    ســاعه وهي تشتكي لها .. بس هي وش بيدهــا ..؟ تتمنى تساعدها .. بس ماتقدر لأنه ولد عمها مو أخوها تمون عليه وتعلمه عن حبها له ..

    بيان / خلااص ساره وش اسوي ياعمري .. تراك قطعتي قلبي وانتي ماتدرين ..

    ساره / بيااان خليني أشكي خليني .. أنا حاسه اني بفقده .. حاسه انه يحب غيري .. انه بيتزوج غيري ..

    بيان / ساره هو مايدري انك تحبينه كيف تبينه يخطبك ويتزوجك ؟؟ لازم نقول لأسيل علشان تلمح له

    ساره كانت جالسه على السرير ووقفت مفزوعه / بيااااااااااانووووووووو لاتتهوري ويخطر ببالك تقولي لها ؟؟؟

    بيان أستغربت / أجل كيف تبينه يحـس انك تحبيه ..؟

    ساره رجعت تجلس على السرير وبصوت هادي / من قلبـــــــــه ..!!

    \

    نزلــت من الدرج وهي تدندن على أغنية يارا صدفـه .. ناظـرت بالصاله مالقت أحد من أهلها .. ولاسمعت صوت أحد منهم ..

    ناظرت الساعه لقتها ثلاث ونص .. قريبه الساعه 2 كان الكل موجود ع الغداء ؟؟

    راحت للمطبخ تشرب مويه الا سمعت صوت احد يركض جاي للمطبخ .. لفت تناااظر لقتها ريهام جايه تفحط ..

    ريهام تقلد أصوات التفحيط / دننننننننننننن هووووووووووووووووع ..

    غلا / الحمدلله ياربِ ما أنتي بنت .. ولــــد ..!

    ريهام مسكت كاس وصبت لنفسها مويه / ايه الكل يقول طالعه عليـك .. (( ناظرتها على جنب بعدها شربت المويه ))

    غلا خزتها .. ياليييييييييل صدق ام الساان .. أبتسمت .. ههههههه طالعه علي ..

    راحت غلا لعند الباب بتطلع مالها خلق هوووشه او شيء ثاني .. بس وقفت ولفت لريهام الي تصب لنفسها كاس مويه ثاني ..

    غلا / ريهام وين أهلي راحوا ؟؟

    ريهام نزلت الكاس من يدها ولفت لأختها / راحوا يتمشوون .. ريان وتهاني يقولون طفش وامي قالت لأبوي يطلعهم ..

    غلا رفعت حاجب / وأنتــي ..

    ريهام تمر من جنبها / انا جالسه اتابع شريط عطتني اياه ريم لازم اشوفه اليوم وأرجعه لها علشان تعطيني ثاني ..

    غلا / مو لله اجل ترجعيه

    ريهام رجعت لخبالها وراحت للدرج تفحط / نوووووووووووو .. بس علشاان أخذ ثاااااني ..

    يالله لك الحمد أختي ولد طبيعي مافيها طبع الأنوثه والحيااء خخخخخ مثلي وأنا صغيره ..

    راحت فوق وتوجهت لغرفتها بعدها وقفت تفكر .. ممممم يمكن زياد بغرفته الحين ؟؟ اليووم أجازه عنده ماراح الدواام ..

    راحت ودقت الباب .. جاها صوت عصبــي كالعاده ..

    / مييييييين ؟؟؟

    غلا / أنا زيااد ممكن أدخل ..؟

    زياد / تفضلي ..

    دخلت غلاا ناظرت زياد على الكمبيوتر الشخصي يطقطق على الكيبورد .. لف يناظرها بوجه خالي من الأبتسامه ..

    أنتفضت غلاا .. طول عمرها تخاف من زياد ولاتقرب غرفته .. وش الي خلاها تدخل غرفته الحين ؟؟

    زياد بصوته الجدي / تبين شيء ؟؟

    يااربِ حتى مايجاامل ويقول كيف حالك ياأختي ؟؟

    غلا تلعثمت / هـ ؟ لا ماأبي شيء بس الكل طالع مافيه الا ريهام على الفديو .. قلت بما ان اليوم أجازه لك اسوولف معك شوي من زمان عنك ..!

    زياد رفع حاجب / ليه شايفتني بنت تسولفي معها ؟؟ اطلعي وسكري الباب .. وروحي أتصلي على أحد من بنات عمتك ولاصديقاتك ..

    تجمعت دموع غلا بعيونها .. هذا هو أخوي الكبيــر ..؟ من تزوج ثامر فقدنا جـو الأخو الكبير ومزاحـه ..!

    لفت كأنها مو مهتمه .. طول عمرها كانـت تخبي خفة دمها ومقالبها وهبالها عن زياد .. لان دوومه يعصب .. ومزاجه يتغير بدقيقه ..

    بس يضحك فجأه يرجع يــعبس ..

    طلعت من غرفته بدون ماتناظره .. مرت قدام غرفة تهاني .. أبتسمت لنفسها بأستهزاء ..

    (( بـــــس أكيد .. ماأكرهه مثل ماتكرهــه تهــاني ...!! ))

    \

    واقف عند التسريحه يمشط شعره الأسود الكثيــف .. بعدها لبس غترته ..

    وجلس يتكشخ .. لازم يسرع لأنه بيسلم على كل عمامه .. أمس خذاه يوم راحه بس اليوم لازم يسوي واجبــه ..

    ناظر نفسه وأبتسامته الي حالفه ماتفارقه من أول ماوصل وطنــه مرسومه على وجهه ..

    الثــوب يبــين من تحته عضلاته .. الي طلـعت نتيجة التمارين اليوميه بـ نيويورك ..

    تعطــر وبعدها راح لسريره وجلس على الطــرف طلـع من الدرج السفلي هديــه مغلفــه ..

    جـاب للكل هدايا .. وبيوزعهم يوم العزيمــه .. لكن هالهديــه يبي يسلمها ليــد صاحبتها بنفسه .,! مايبي أحد غيره يسلمها لها ..

    رفـع راسه .. مو متأكد من مشاعره لحد الحيــن وهذه مشكلــته الوحيده ..!

    يمـكن لأن عمره وصــل 30 تقريبــاً .. وراحت أيام المراهقه ..! بس الحب مايتغير ..

    غمض عيونه وهو ينزل راسه .. بس الصراحه زينه ..! ماكنت أحبها .. بس مايــل لها .. يعني اذا تزوجتها يمكن اقدر احبها ..

    أبتسم ........ هذا اذا كان فيــه شيء أسمه حب بهالحياه .. ولا بس بالقصص الخرافيه ..!!

    \

    تمشي بشوي شوي .. كأنها تـــوم وهو يراقب جيري .. ناظرت غرفة النوم .. شافته يلبــس ثوبــه ..

    الظاهر بيرووح بيت عمي علشان يسلم على وليد معهم .. أبتسمت بمكــر ..

    طيب ياميتوو ..!! أن ماطلعت الشيــب براسك ماأكون انا روابي ..

    شافته دخل دورة الميااه وبسررررررررررعه رهيبــه دخلت بدولاابه وهي تمسك قارورة مويه باااارده بيدها اليمين ..

    سكرت باب الدولاب .. ووقفت عنـد غترته الي متأكده انه بيلبسها .. تسمع خطواتــه بالغرفــه .. يااااحبي له .. بس ماأقدر اقاوم حمااس المقالب ..!

    دق جواله .. وسمعته يرد ..

    متعب / يالله انك تحييه وتبقيــه ..

    فهـد / الله يحييك يارب .. وش اخبارك شمسوي ..؟

    متعب / بخير جعلك بخير .. انت أخبارك وأخبار الأهل والوالده ..

    فهد / كلهم بخيــر جالسين ينتظرونك الحيــن وليـد بيوصل عجــل شوي ..

    متعب / جاي .. مسافة الطريق وأنا عندكم ..

    فهد / يالله اجل ننتظرك .. فمان الله ..

    متعب / الله معك ..

    حط جواله على السرير ومشـى بيفتح دولابــه ياخذ غترته .. بس وقــف شوي .. حط أذنــه بباب الدولاب ..

    وسمــع صوت أحد يتنــفس بسرعه .. أبتسم وهو يرجع ياخذ جواله .. روابي هذه ماراح تعقل من رجتها حتى لو صارت جده ..!!

    طيب يامرجوجه .. تحسبني ماأعرف حركاتها .. خمس سنوات من خذتها وهي كل يومين مقلب ..

    رفع جواله عند أذنه وأبتسم وهو يقول / هلااااااا بحبي هلا بدنيــــتي كلها يازين ذا الصوت والله ..

    أفتحت روابي فمها وعيونها .. مو مصــدقه هذا زوجها ..؟ الي مايــعرف لشيء أسمه رومانسيــه ..؟ جااالـ .. جالـس .. يـ يـ ..

    ماكملت تفكيرها الا تسمعه يرد على الي معه ..

    متعب / زوجتي ؟؟ لاااااا أتركيها عنك .. تلقينها جالسه بالمطبخ تقشر بصل ههههههههههههههههههه

    >> جاب العيــد ^_^

    ومن غير ماتنــتظر فـكـت الدولااااب بقوووووووووووووه كانت بتكسره ..

    بس توها بتنزل منه الا حســت بيدين متعب ينتظرونها شالها بسرعه على كتفـه.. كأنها عصفــور مالها وزن ..!!

    ورماها على كنــب غرفــتهم .. رفعت وجهها المحمر من المفاجأه .. وشافته يناظرها بخبث وأبتســامه مرسومه على فمه بسخريه ..

    متعب / أحلى مافيـــك أنك تقشرين بصــل بدولاب الغرفــه ..!!

    روابي حاولت توقف وهي معصبه .. لأنه فاجأها بحركته .. طول عمرها ماأحد يكتشف مقالبها وش صار الحين ..؟

    رجعها للكنب بحركه من يده وجلس جنبها ومسك ذقـنها بيده .. وخلاها تناظر بعيونه ..

    روابي / يـ يـ يعني البنت الي تكلمها كــذب ..؟

    متعب / لا حقيقه ..! بس نسيــتها ع الخط لحظه اجيــب الجوال تسمعين صوتها ..

    روابي بعصبيه جات بتقوم / أقشــر بصل أجل ,..؟

    متعب رجع جلسها / فديييييييييييت البــصل أنا ..

    روابي فتحت عيونها لآخر شيء وش جاه رومانسي اليوم ..؟ / الحين انت من متى تعرف للرومانسيه ..؟

    قام مارد عليها وجــاب جواله وجلس جنبها / يالله بحطه ع السبيـكر أسمعي صوتها ..

    ناظرت روابي بالجوال مو مصــدقه ..

    سمعت أغنية أحمد حسين (( حركاتك ))

    (( نظراتك .. حركاتك .. همساتك .. لمساتك .. خلوني ارفع إيديه واقول اني انهزمت ..

    وبقولها بشوق عينيه .. وبقووووووولها ........... فـ حبك أنا اتغلبت ......

    بعيون حلوه وبريئه .. ترسم أحلام جريئه .. بشوفها معك حقيقه .. وأيدك تحضن أيديه ..

    الحب معك عرفتوو .. وحنان الدنيا عشتوو .. وحنان الدنيا عشتوو ..

    والشووق بعينك شفتوو .. ذا الشوووق سهر عينيه ..

    انا وانت روحنا وحده .. والدنيا علينا شاهده .. ))

    ضغط بأصبعه على إيقاف .. وناظرها نظرااات حـــب ..

    روابي بهمس / مممم لا اليوم متأكده انك شاارب من كأس الحب .. ولا تبي تراضيني على تقشيــر البصــل ..

    قالتها من غير ماتكشــر او تعصبــ .. تحبــــــــــــــه .. تحبــه أكثـــر من روحها ..

    حتى لو مايـــعرف للرومانسيه .. يكفي يحااااول ..

    أبتسم متعب وخذ المويه الي متمسكه فيها بقوه من يدها ..

    متعب / تدرين ودي أسحب على أخــوك ..!!

    روابي قامت بسرررعه وبأنفعال حركت يدينها بمعنى لا / لااااا لا تفشلني مع أهلك وش بيقولون .. قايل لأخوك مساافة الطريق وأنا عندك ..

    قرب منها وهو يفتح غطاا قارورة المويه وبحنيــه قالها / وأنتــــــي ..؟؟

    روابي تناظر بيده الي تفتح الغطاا / انا وش فيني ..؟

    متعب / لاتسوين نفسك بريئه ..

    أبتسمت وهي تناظره / انا لاحق علي حبـي ..

    مسكت القاروره تبي تاخذها لأنها حست انه بيسوي شيء .. الرومانسيه ماراح تنزل عليه كذاا ..

    بس هو سحبها من يدها بسرعه .. طلــعت منها شهقه .. وبــدون ماتحــس لقت نفسها متسبحه بالمويه الباارده

    متعب وهو ياخذ غترته وجواله وبســرعه باسها على خدها وقال وهو يطلع من الباب ويضحك / من حفــر حفره لحبيـبه وقـ.. كمليها ياحلوووه ..

    يااااااااااااااااربِ خدعني بهالرومانسيه .. !!! كانت معصبــه وباقي شوي تركض وراه وتقتله .. بس تراجعت وهي تناظر نفسها في المراايه حالتها حاله ..

    بس لفت أنتباهها عيونها الامعه وخدودها المحمره .. آآآه ياقلبي .. هذا مايمســى (( حالــة حــبــ ..!! ))

    \

    هــو هنــا في بيــتهم ..!! وهي بغرفتها .. وش ذا الحــظ .. لازم اطلــع أشوفــه .. عاادي ولد عمــي ..!!

    كانت تحااول تشجع نفسها أنها تطلــع بس الظاهر مافيــه فـايده كل جسمها يرتجــف ..

    ياااربِ انا ليــه رميت نفسي بهالحاله ..؟ ليــــه أحب اساسا .. أظن نفسي بأوروبا أقدر أحب واتزوج .. حنا هنا مافيــه شيء اسمه حب ..

    بس زواااااااج .. أفهمي ياساااره ..

    دمعت عيونهااا .. ياربِ .. ياربِ ..خلني انساه .. خلني أستوعب انه بس ولد عمي لاأكثــر ولاأقل ..!!

    انسدحت على سريرها وقررت تناظر فلم في ام بي سي توو علشاان تنسى شوي .. بس على طووول سكرت التلفزيون وهي تتأفف ,..

    ياليييييييل وش تحب بياان بهالأجااانب ..؟

    \

    بعد ســاعه ..

    كانت بيان مندمجــه على فلــم .. مو حاســه بنفسها ..

    مسحت دموعها يوم أنتهى الفلم .. حراااام البطلــه ماتت .. ليـــــه ؟؟؟

    فلم بااااااااايخ .. قامت بعصبيه وطلعت شريط الدي في دي .. ورمته بقووه مع الأشرطه بأهماال .. ماتحب هالنهايات الحزيــنه ..

    تحب ان البطل يتزوج البطله وخلااص تنتهي السالفه .. مو تموت او هو يموت ..

    مع أنها ماتــصدق بشيء موجود أسمه (( حــب )) تعتبره بالأفلام والقصص فقط ..

    لكن بالحقيقه ..!!!

    أبتسمت بأستهزاء وهي تتخيل شكلها تغني مع حبيبها مثل الأفلام الهنديه ..

    هههههههههههههههههههه ضحكت بقوووه مع نفسها كأنها خبله ..

    وماحست الا بأحد يدق الباب .. حطت يديها على فمها وخدودها كعادتها حمرووو بسرررعه .. فشيييله شكل أحد سمع ضحكتي ..

    أفتحت الباب وشافت ضي تناظرها بأستغرااب ..

    بيان / وش فيــك تناظريني كـذا ..؟

    ضي / مع ميــن تضحكي ..؟

    حمرت خدودها أكثر وتلعثمت وهي ترد على أختها / لا مو مع أحد بس كذاا .. تخيلت ان عندنا بالسعوديه حب مثل الهنووود .. نرقص مع حبيبنا بالملاهي هههههه

    ضي فتحت عيونها أكثر .. وقربت تلمس حرارة بيان / الظاهر هذه هلوست الحراره فيك حراره صدق ..

    دفت بيان يد ضي بقوه وهي معصبــه / رووحي زين قال ايه هلوسه .. ياأختي حتى التفكير حراام ..؟

    سكرت غرفتها من وراها .. ومرت بسرعه من غيــر ماتحس ضي .. رايحه للدرج تنزل درجتين درجتين .. وهي تغني أغنيه من أغاني مسااري .. لأنها تموت على صوته ..

    ضي أستوعبت ان بياان نزلت وقالت بخووف / بيان وييييييييييين ؟؟

    بيان ماهتمت لها ونزلت من درج الجهه الثانيه / برووح أشرب مويه ..

    أختفت من عيوون ضي الي لساا ماتحركت مو قادره تسوي شيء .. ماتدري وش الي مسكها ..

    ضي بصوت خاايف / بس ... بس .. وليــد تحت ..!!

    قالتها وهي عارفه ان ماأحد يسمعها .. مشكلتها ماتحركت وصرخت علشان تسمع بيان .. شيء خلاها تسكت ..

    \

    توجهت على طول للمطبخ وهي مازالت تغني أغنية مسااري ((real love ))

    شافت الخداامه تسوي قهوه وشاهي وأستغربت ..

    بيان / لمين هذا ريكا ..؟

    ريكا / مافي معلوم بابا حمد في كلاام سوي ..

    كشرت .. شكل احد عندنا .. ليكووون عمووو بو وليد .. أبتسمت بونااسه غير طبيعيه .. تموووت بعمها هذااا ..

    راحت تركض تدور على اهلها بالفله الكبيــره .. راحت للصاله الثانيه جهة الحديــقه ..

    كانت مسويه قرنين .. ولاابسه بنطلون برمودا مع بلوزه علااقي ورديه .. طالعه كأنها بنت بالرووضه مع وجهها الطفولي ..

    طلت بالصاله ماشافت أحد .. يوووه وينهم ..؟ يمكن بالمجلس الكبيــر ..؟ او المجلس الثاني من الجهه الثانيه .. تكيسلت انها تدورهم ,, يمكن مو عمي الي عندهم ..!!

    فتحت باب الحديــقه بترووح شوي تاخذ هوى بالحديقه أحسن من تجلس دايم بغرفتها ..


    بهاللحظه نزلت ضي من الدرج بشوي شوي بعد ماحست بعمرها .. وأنها لاازم تتحرك .. طلت بالصاله .. يؤ ؟؟ غريبه كانوا موجودين بالصاله ؟؟

    وين راحوا ..؟


    بيان بس طلعت للحديقه على طول توجهت لحوض الورود .. هي الي تسقيه كل يوم .. واااو رووعه الورود عند الغرووووب ..

    ضحكت يوم شافت عصفوور نازل يشرب من الصنبور الي ينقط مويه ..

    كلمته بصوت عالي (( وش تسوي ياقموووور هالوقت ؟؟ يالله رووح نووووم بسررعه بيظلم الوقــت ))

    ناظرها العصفور بعد ماشرب مويه .. وهي تناظره مبتسمه .. بعدها راحت تركض تبي تطيره .,. خلااص المفرووض يرووح يناااام ..

    شكلها كان مرره كيووت وطفوولي .. بس طاار العصفور رفعت راسها ومدت يديها تدور على نفسها وهي تضحك ..

    حست بأحد يناظرها لفت تشوف مين .. وشافت شخــص طويــل يناظرها بأستغراب وهو رافع حااجب ..

    مــاعرفت شتسوي غيــر أنها تركض بسرررررررعه وتدخل الصاله وتسكر الباب وراها بقووووووووه عجيبه ..كل البيت سمع صووت الباب ..!!

    حست الدمووع تجمعت بعيونها وقامت تسيل على خدودها .. ياااربِ مين هذا ؟؟ حطيت يديها على خدودها الي صاروا ساخنين من الفشيله ..

    وش ذا الفشيله ؟؟ بهاللبس وهالشكل في شخص غريــب شافني ؟؟

    شافت أختها ضي جايه تركض لها .. ضي / بيووووووونه وش فيك ؟؟ وش في وجهك كذا محمر ؟؟ من شفتي ؟؟

    كانت ضي تطرح اسئله وكأنها تعرف أجابتها .. ماردت عليها بياان وراحت تركض للمصعد ودخلته وضغطت على الدور الثاني بقوووه ..

    ضي مستغربه ؟؟ وش صاار يعني ؟؟ يمكن شافها بس مو لدرجه يصير وجهها كذا ؟؟

    راحت لمجلس الحريــم .. شكل أمها جالسه هنــاك .. شافتها تتقهوى .. وجلست معها تســولف ..

    \

    بالحديقه نادى حمد على وليــد ..

    حمد / وليـــد تعال بسررعه لقيــت مكان الصندوووق ..

    تحرك وليــد بخطووات واثــقه وهو مازال يفكــر بالطفـله الي شافها قبل شوي .. معقووله عمي عنده بنت صغيــره ..؟ أذكر ان أصغر وحده بياان وهي الحين يمكن بالـ 20 ان ماخاب ظني !!

    وقــف وليــد عند حمد ومشاري وسطام وعــمه .,. يناظر للمكان الي يأشر عليه حمد ..

    وليد يبتسم / متأكد ياحمد انه المكاان نفسه .. ماشاء الله الحديقه أكبــر بكثير من يوم أروح للخارج ..

    بو حمد / ههههههه ايه دخلنا عليها أرضنا الي كانت فااضيه علشان نقدر نزرع كل شيء .. خابر مرت عمك تحب الزرااعه في البيــت ..

    سطام / ايه والله مره اقترحت على أبوي نسكن بمزرعتنا ونخـلي البيت نزوره ايام العطل

    وليــد / أجل انقلبت الأدوار

    الكل / هههههههههههههههه

    مشاري / يالله أجل وليــد خذ لك شيء من أغرااض الزراعه وأحفر هالمكاان وتشووف الصندووق الي دفنته انت وحمد من 15 سنه

    بو حمد / مشاء الله تدفنون من ورانا وتوكم تقولون لنا .؟

    وليـد / ههههههههه ياعمي كان عمرنا وقتها 14 سنــه وحبينا نسوي مغامره ..

    حمد يهز حواجبـه / بس كانت فكرتك ياعبقرينوو صح ..

    وليد / ههههههههههه للحين تذكر لقبي ..

    حمد / وأحـــد ينســـــاه ..؟؟؟!

    \
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

    الله ينتقم من كل ظالم

    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

    في قبرك ما ترتاح في ممااتك ما ترتاح
    الله ينتقم منك حقنا بناخدو بناخدو
    الله ينتقم منك

    وتشوف اليوم ذا قريب

    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

    ××

    لا تأسف على غدر الزمان فطالما ... رقصت على جثث الأسود كلاب
    لا تحسبن برقصها تعلو على أسيادها ... تبقى الأسود أسودا والكلاب كلاب

  2. #12

    الصورة الرمزية حنينـ الماضيـ
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    الدولة
    ண مكـ بنت ـة
    المشاركات
    31,245
    معدل تقييم المستوى
    1073745286

    افتراضي رد: اذا تحبيني و قلبك شاريني لا لاتخليني ولا لحظة كاملة / روآية سعودية

    اليــوم الي بعده الساعه 5 المســاء /

    مـاتبي تفكــر بالي صاار أمــس .. يوم قالت لضــي قامت تضحـك عليها ولاأهتمت .. قالت لها انه ولد عمها " وليـــد " وهالمواقف تصير لكل النــاس ,.؟

    بس هي أول مره تصيــر لها .. يااااربِ فشيــله وش بيقول عنها ؟؟ اكيد بيقول انها متعمده ..

    رجعت دموعها تتجمع بعيونها .. ياليتني اقدر اقول لسااره بس أعرفها بدال ماتهديني بتعصب علي لأني شفت حبيب القلب ..!!

    تسندت على مخدتها .. وهي تفكــر بملامح وجهه .. كل الي لمحته انه طويـل وأبيـض وعيونه كباار .. وحواجبه مرفوعيــن بغرور وتهكم ..

    باقي ملامحه ماقدرت تشوفهم لأنها على طووول دخلت الصاله .. لكن هو أكيــد شبع منها .. شكله من زماان جالس يناظر فيها ..

    اوووووووف وانا وش ذنبــي ؟؟ هذا بيتنا وشيء طبيعي اروح لأي مكان فيه .. بدون ما أستأذن من أحد او اشوف اذا كان فيه أحد ؟؟

    خلااص ماأبي افكر زيااده طول أمس جالسه أفكر .. لاازم اليوم أروح السووق أشتري ملاابس للعزومه وللعطله بنفس الوقت .. لازم أجدد

    قامت من على السرير وطلعت من غرفتها وتوجهت غرفة جدتها .. من زمااااااان ماسولفت معها ..!!

    دقت الباب وسمعت جدتها تقول لها تدخل ..

    دخلت وسكرت الباب وراها .. وبسررعه جنونيه رمت نفسها بحضن جدتها الي جالسه على السرير تقرا قراان ..

    ضمتها جدتها بيدها وحبت القراان الي كان بيدها اليمين وحطته ورجعت تضم بياان وهي تبتسم لها / أخباار دلوعتي اليوم

    بيان بدلع / مشتااااااااااقه لك مووووووووووت مامي ..

    ام محمد / يابعد عمري انتي .. ياجعلي اشووفك عرووس قولي آآمين

    كشرت بياان .. وش جااب طاري العرس ؟؟

    بيان رجعت لدلعها / ماااااااامي وش عرووسه ؟؟ توني صغيرونه بالعاايله بناات أكبر مني يصلحون للزواج ..

    قرصت ام محمد خدها بشوي شوي / لا ابيــك انتي تتزوجي قبل ابي افـرح فيــك مو ضاامنه الحيااه يابنتي ..

    بياان بخوف / اسم الله عليك يمه .. ان شاء الله يومي قبل يومك

    ام محمد ضمتها أكثـر / هههههههههه بسم الله .. توك شباب انا كبرت وانا أمك .. ماللعمر مامضى .. وكل شيء من قضااء الله وقدره

    بياان ابتعدت عن جدتها وجلست قبالها / ليه تقولين هالكلام يمه ..؟ توك ماكبرتي ومثل ماقلتي قضااء الله وقدره يعني مايهم العمر ..؟

    ام محمد تهز راسها وتبسم / أكيد وانا امــك مايهم العمر .. بس مايمنع اني افرح فيك عروس صح ؟؟

    بيان رجعت لمرحها / خلااص ولايهمك اكلم ابوي يخطب لي اليوم ههههههه

    ام محمد / ههههههههههههههههه يالشيطونه تتطنـزي ..؟

    \

    مندمجه في برناامج بأم بي سي .. أسمه الملائكه الصغاار .. ماحســت بالي جالسه تناظرها من وراها ..

    سمعت باب الصاله يفتح ويدخل فيــصل .. بس تعجبت يوم شافته تسمر بمكانه وينااظر وراها بأستغرااب ..!!

    لفت تناظر وراها وشهقــت من الصدمه .. وقفــت بسرعه وهي تشووف مرام ماسكه شعرها على شكل ذيل حصاان .. ولابسه تنوره سوداا وبلوزه نص كم خضرااء .. كانت أبتسامتها أكثــر شيء جذبها .. مو مصــدقه هي بحلم ولا بعلــم ..!!

    فيصــل هو الي تحرك وسكر باب الصاله ومشى بخطوات سريعه لمرام .. ومن غير أي كلمه ضمها بقوه لصدره ..

    ماتحملت ساره هالمشهد .. وعلى طول بكت .. الدمووع هالأيام قريبه من عيونها بشكل غريــب .. وكأنها تبي تتعود على ذرف الدموع داايم ..

    راحت جنب فيصل ومراام ..

    وشافت دمعتين بعيون فيصل سالو على خده ..

    بعـد فيصل مرام عنه شوي وبصووت كله حنان / ماتتصوري كيــف فرحتي بهاللحظه يوم شفــتك حسيــت كل الدنيا أبتسمت لي ..

    مرام بصوت ناعم وسط دموعها / ياعمـري ياخوي والله مشتااقه لكم بشكل ماتتصوروه سامحوني .. الله يخليكم سامحوني عذبتكم معاااي ..

    ماحتملت ساره كلامها وخذتها وضمتها بقوووه ..

    ساره / انتــي سامحينا يامرام كل الي صاار لك بسببنا حنا ماقدرنا نسوي شيء ..

    مرام تضم ساره بقوه أكثــر / لاتقولي كذا ساره .. الله يخليك لاتقول كذا .. خلااص قررت انسى .. كلماتك نبهتني ان الي جالسه اسويه أكبــر غلط بحياااتي .. لازم ما أجزع من رحمة الله .. لازم اعيـش حياتي وأحترم الي يحبوني ..

    فيصل ماقدر يحتمل هالموقف / خلاااص ترى الحين انا الي بطيح وبصيح عليكم

    ساره ومرام يمسحوا دموعهم وهم يبعدوا عن بعض / هههههههههههههه

    ساره / أجل خلااص فيــصل الحيــن برووح عزوومة عمي وأنا كل سعادة الدنيا بقلبي .. لأن أختي بتروح معي

    أبتسمت مرام / تقصدين رجعة ولد عمي وليـد ؟؟

    فيصل رجع لطبع المزح فيـه / اوووووووف اثـرك جالسه تتسمعين علينا طول هالأيام ؟؟

    مرام أبتسمت / هههههه لا بس صووتكم وااضح لدرجه أعرف كل الي صاار بهالثلاث شهور ..

    نزلت ساره راسها يوم تذكرت ان مرام مسكره على نفسها ثلاث شهور .. أنتبهت لها مرام ..

    مرام / ساره انا قلت بنسى .. بس بشــرط تنسون ..!!!!!

    فيصل قرص سااره بقووه وهو يمزح / بـــس خلااص ماصدقنا على الله صاحبة السمو ترهف على حالنا .. ترجعين تذكرينها ..

    ساره تمسح على مكان قرصته / آآآي ماذكرتها ياأخي أعبر عن شعوري

    فيصل / تكفيييييييين ..

    بهاللحظه دخلت أم متعب .. لفوا كلهم يناظرونها مبسوطيـن ..

    ساره تكلمت بحمااس / يمـــــه وش رايك بالمفاجأه ؟؟

    أبتسم فيصل وهو يناظر مرام تتقدم من أمها وبعيونها دمووع ..

    مرام / يمــه أشتقت لك .. سامحيني يايمه ..

    ناظرتها أم متعب بنظراات غريبــه / أسامحك ؟؟ ليــه وانتي وش سويتي ؟؟ بس فشلتينا بالنااس الي قاموا يودون ويجيبون بالكلام .. وفشلتينا بأهله ..!! وخليتي حيااة أخوانك عذااب وهم يفكروون فيــك .. جحدتي كل شيء سويناه لك .. وماهمك الا نفسـك ..!!

    مرام ماقدرت تستحمل أنهارت وكانت بتطيح لو أن فيصل ما جاها يركض ومسكها وناظر أمه بعصبيه / يمه الله يهديك هذا وقتـه ؟؟ البنت تو ربي هاديها وعرفت انها غلطانه وان كل شيء صاار قضااء وقـدر وبدال ماتضمينها تعاتبينها ؟؟

    ساره مسكت مرام / مرام قومي غرفتي ..

    ام متعب / أضمها ؟؟ حنا ماعندنا دلع لبناات كباار .. الي قدها روابي وحلاا متزوجين ومستقرين وهي ...

    ماقدرت تكمل لأن بو متعب دخل بهالوقت وهو ينااظر بمرام بأستغرااب ..

    مرام عايشــه بعذااب بداخلها .. حتى يوم حاولــت تنبسط شوي وتنسى ماقدرت الدنيا حالفه ماتضحك لها من هي صغيــره ..

    بو متعب / مرام ؟؟

    ماردت عليه مرام .. كل الي سوته فكت نفسها من فيصل وساره وراحت تركض .. ترجع لغرفتها .. لسجنــها .. للي يقدرها ويعرف مقداار حزنها ..!!

    \

    رجعت غرفتها وهي تناظر السااعه .. يوووه الحيــن الفلم ابتدأ .. فلــم رعب تنتظره من ذااك الأسبــوع ..

    قفلت الباب وراها وراحت تركض تشغل التلفزيون وحطته على mbc2 الحمدلله تو الفلم الي قبله ينتهي ..

    أبتسمت يكفيها تجهز جوو الرعب .. توجهت لثلاجتها الي بغرفتها .. ممممم مافيه مويــه نسيــت لأجيب امس .. خذت بيبسي .. وجالكسي ومارس وتويكس وكل انواع الشوكليت الي تعشقه الموجود بالثلاجه ..

    بعدها راحت لدولاب أفتحته وطلعت بطاطسات ليز وبرينجز وحلويات ..وحطتهم كلهم على السرير ..

    خذت جوالها وحطته على الصامت .. بعدها تأكدت ان الغرفه مقفلــه .. وسكــرت اللمبات .. وااااااااو جو ولاأحلى ..

    انسدحت على بطنها تناظر الفلم الي بدأ من اول مانسدحت وكأنه ينتظرها .. وفتحت البيبسي وحطته على عمود السرير .. وبدأت تفتح البطاطسات ..


    \

    طلع من المصــعد يصفــر .. ويناظر جواله .. اليــوم شبك بنتيــن مع بعــض ..

    أحلــى شيء الثقــه بالنفس لاصرت واثقـ الكل يبيك .. أبتسم لنفسه بأنتصاار ..

    وتوه بيدخل المفتااح بباب غرفته الا سمع أصواات عاليه جايه من غرفة بياان ..

    توجه لها .. وهو يناظر ساعته .. الحيـن اكيد بدأ فلم الرعب الي غاثـتنا عليه من أيام الأختبارات ..

    حط أذنه بالباب وهو يبتسم على خباال أخته .. وعشقها لأفلام الرعب .. يحس ان البيـت بدونها ولاشيء .. يمكن لأنها الصغيره ..

    أو لأن طبعها حلوو .. هباال على حيااء على حنان على شقااوه .. أبتسم وهو يفكر .. وعلى طفوووله ..

    دق الباب بالقوه علشان تسمع .. جاه صوتها الطفولي يدل على التمرد / ميــــن ماأبي ازعااج بلييز ..

    رد عليها بصووت عالي علشان تسمع / هذا أنا .. مو متصله علي وقايله لي تبين تروحين السوق اليوم مع بنات عمك .. وتبيني أوديك علشان تكشخين فيني ..

    بيان بملل / مشاري مررره أنت واثــق .. مو علشاان أكشخ فيك بس لاازم معنا رجاال نخااف لحالنا الكل يقول مشغوول .. الساعه 9 لما ينتهي الفلم بتشوفني واقفه عند باب سيارتك ..

    أبتسم بأستهزاء / ان شاء الله عمـتي الساعه 9 بتشوفيني بالسياره .. يالله سلاام ..

    راح لغرفته وفتحها ودخل وقفل الباب وراه ..رمى غترته بفوضويه على السرير .. مو مرتـب مثل حمد وسطاام هو عكسهم بكل شيء ..

    هم كل همهم الشغل ويميزهم هدوئهم .. هو كل همه البنات .. ويميزه رجته .. آآه يمكن لأني آخر ولد .. رجع يبتسم لنفسـه ..

    طلع من ثوبــه ورقـه .. ناظر فيها بمكـر .. طـيب .. طيــب اصبري علي ان ماشبكتك ماأكون أنا مشااري ولد أبوي ..

    ماعندي شيء أسمــه تحدي انا ..!!

    رمى الورقـه على السرير وراح يغير ثوبــه يلبس بدلــه وحاط في باله ان يسوي شيء .. وماراح يتراجع عنـه ..

    \

    \

    نهــاية الجزء الرابــع ..
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

    الله ينتقم من كل ظالم

    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

    في قبرك ما ترتاح في ممااتك ما ترتاح
    الله ينتقم منك حقنا بناخدو بناخدو
    الله ينتقم منك

    وتشوف اليوم ذا قريب

    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

    ××

    لا تأسف على غدر الزمان فطالما ... رقصت على جثث الأسود كلاب
    لا تحسبن برقصها تعلو على أسيادها ... تبقى الأسود أسودا والكلاب كلاب

  3. #13

    الصورة الرمزية حنينـ الماضيـ
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    الدولة
    ண مكـ بنت ـة
    المشاركات
    31,245
    معدل تقييم المستوى
    1073745286

    افتراضي رد: اذا تحبيني و قلبك شاريني لا لاتخليني ولا لحظة كاملة / روآية سعودية

    >> الجـــزء الخامــس <<

    \

    نزل من سيـارته بخطوات واســعه متوجه للبحــر ..

    ماسكـر حتى باب سيارته من حالة التفكير الي هو فيها ..

    وقف قريـب من البحر ورفع رجله اليمين يسندها على حجر .. حط أحد يدينه على ركبته الي رافعها الحجر .. ويده الثانيه مررها بشعره .. كان شكله " هيبــه " طويل وعريض ولابس بنطلون جنز يبين رشاقته وبلوزه سوداء نص كم بينت جسمه الريااضي ..

    مروا عليه بناات متلثمات وكل وحده تناظره من فوقه لتحته .. خزهم على جنب .. ماهو ناقص بالسوق يفتك منهم ويجونه هنا ..

    ماهتم فيهم وكمل تفكيـره .. بيدخل الـ 30 سنه ولسا ماتزوج .. ولاازم يتحرك ويخطبها قبل ماأحد يخطبها .. البنت حلوه وهي صغيره كيف الحيــن ..؟!

    صديق عمره ولد عمه وليـد ورجع .. وش ينتظر بعد ؟ لازم يطلع نفسه من الي هو فيـه .. الكل يظنـه غامض وجدي بكل الأوقات .. وهو السبب الي خلاهم يقولو عنه كذا .. يمكن لو تزوج ترجع البسمه لوجهه .. وبيان تغــير حياته .. رفع راسه يناظر السمااء .. وسمع وحده من البنات تكلم الي معها ..

    بدلع ومياااعه / يااااربي وش ذا الطول وش ذا الزين .. بنات عمركم شفتوا شاب ثقيل مثل كذا .. تراني خقييييييييييييييييييييييت

    البنات / ههههههههههه على هووووونك ..

    التفت عليهم ومشى بجرأه تجاهم .. البنات قاموا يناظرونه مستغربين وش فيه جاي لهم ؟؟؟

    وقف قباال البنت الي تكلمت .. مباشره وعيونه بعيوونها .. كان رافع حاجب ونظرته حااده مثل الصقر ..

    مايفصله عنها الا خطوه وحده بس ..!!

    فهد بغرور / يحق لي اصير ثقيل .. وأنا أشوف البنات هم الي دايم ورااي .. (( ناظرها من فووق لتحت )) بس ماأنتي من النووع الي يعجبني .. نصيحتي لك روحي السووق وتنقي الي يناسبك ..

    أبتسم بأستهزاء زادت من جااذبيته .. ولف راايح لسياارته البي ام دبليو ..

    شــب وجه البنت نااار وماكان لها وجه حتى تلتفت وتناظر صاحباتها الي سكتووووو وشكلهم ماصاروا يتنفسوا بعد ..

    رفعت راسها وتكلمت بصوت عالي والدموع بعيونها / مابعد انولد الي ماتعجبه هيفااء بنت خالد الـ ,,, .. مابعد أنولــد ..!!

    سمعها فهد وهو يركب السيااره .. وقبل مايسكر الباب قال بصوت أعلى وبكل ثقه / الي ماتطوليه بيدينك وصليه برجولك يابنت خالد ..

    سكر الباب ومشى وهو مو مهتم .. ماعطاها حتى نظره .. لأن هالتهديدات ماتمشي معه .. ماهددوه الرجال تهدده بنت ..!!

    هيفاء بسرعه / رناا خذي رقم سياارته .. بسرررررررررعه ..

    رنا / طيب ..

    حفظت رنا رقم سياارته وهو ماشي بعدها طلعت جوالها وأكتبته علشان ماتنسااه ..

    رنا وهي تكتب / 444 ف ه د .. هذا شكله كاتب أسمه الأخ ..!!

    وحده من البناات / شكله بطرااان ياهيفاء .. لايهمك كلامه ..

    هيفااء تناظر مكان سيارته / بطران مو بطران مايهمني .. المهم أنتقم منه .. مغرور حقيـر .. أنا بنت الوزير آخر عمري يحاكيني واحد كذا ؟؟

    /

    (( جــــــــــــاهـــــــــــزهــ )) ..

    هالكلمه هزت البيت هز من قوووة الصرخه ..

    سمعت فوووق باب ينفتح و أحد طلع منه يركض لعند الدرج .. وبنفس الوقت أنفتح باب ثااني وطلع أحد منه متوجه للدرج ..

    مشااري بصووت عالي وهو واقف عند الدرج / وجــع يوجع العدو ان شاء الله .. بيــان ماتعرفي تدقي باب غرفتي وتقوليها بهدووء ..؟

    ضي من وراه وبصووت يدل انها خافت / وش صاااير ..؟ وش فيها ..؟

    بياان تكتفت .. وردت عليهم بدلع / وش اسوي الساعه 9 و 15 دقيقه وانا لي ربع ساعه واقفه عند السيااره .. وش يرجعني فووق ..

    مشااري عصب / لو أن جدتي ولا امي وابوي بالبيت ماكان خافوا الحين ؟؟

    بيان طقت برجلها الأرض بدلع / ياااربي وقت محااضرات مشااري .. أدري ان اهلي مو موجودين بس انت وضي .. يلااااااااا تأخرناااا أنزلوا ..

    ضي رجعت غرفتها وهي تتحلطم / ياليييل هذا نتيجة الدلع .. في النهايه بتقتلنا ذي ..

    مشاري / يالله ضي البسي عبااتك بلبس ثووبي واخذ مفتااح السياره وجايكم تحت ..

    ضي / أن شاء الله ..

    \

    جلــس على الكرسي بالعيااده تعبااان .. اليووم مصدع من كثــر الشغل ..

    ناظر ساعته لقاها الساعه 9 وربع .. يالله الحين بيرووح الشركه وبيحصل شغل أكثــر .. مايرتااح أبد كل عمره بهالشغل ..

    مرر يدينه بشــعره .. و رفع رااسه وهو يسنده على ظهر الكرسي .. جلس يتذكر ويرسم عيونها وملامحها بخياله .. يحس أنها ساحره ..!! مره شافها وعشقها كذا ..؟

    لاازم أسأل بيان عنها .. أكيد بتعرفها .. بس فشيله كيف أوصفها لها ..؟ بتظن اني متعمد أناظر فيها ..!!

    نبهه من تفكيره صوت دق على الباب ..

    رد / تفضــل ..

    دخلت ممرضه مبتسمه / مساء الخير دكتور حمد .. آسفه على الأزعاج ..

    وقف حمد / مسااء النور .. لا عادي مافيه أزعاج .. تبــين شيء ؟

    الممرضه بتردد (( ياااربي وش أقول الحين ..؟ أقوله اني أشتقت له لأني ماشفته اليووم .. لاحوول والله الورطه )) / ..

    حمد / نرس حيااه ؟؟ وين سرحتي ؟

    حياه / أ .. دكتور ماأدري وش أقولك بس .. بس (( جاء على بالها شيء وعلى طول قالته )) ودي انك تنقلني من القسـم الي أنا فيــه لهالقسم ..

    حمد أستغرب / ليه نرس ..؟ فيه أحد مضايقك .. ؟

    حياه (( لا بس ابي قربك )) .. / لا مو علشان كذا .. الدكتور خالد مايقصر .. لكن ودي أجي هالقسم علشانه أقل ممرضات وودي أشتغل أكثر ماأحب اجلس كذاا ملل ..

    أبتسم حمد .. وقلب حيااه قام يدق طبووول (( واااااااي يجننن يهبل .. شخصيته حلووه .. كل شيء فيه حلوو ))

    حمد / وليه ماتقولي لدكتور خالد .. ولاتستحي ..

    نزلت حيااه راسها / هههه مثل ماقلت أستحي منه أخاف يظن اني متضاايقه من قسمه ..

    حمد / خلااص أعتبري نفسك منقوله من بكره ..

    حيااه وقفت وأبتسامتها ماليه وجهها / تسلم دكتور .. الله يخليك لنا .. يالله أخليك الحين (( ودي أجلس معك طول العمر بس وش نسوي نخااف تتضايق )) ..

    حمد / الله معك .. وأي شيء تبينه لاتترددي تقوليه ..

    هزت حيااه راسها وطلعت .. أما الدكتــور وقف علشان يروووح شركة ابوووه وراه عمل هناك ..

    كان يمشي ويلم أغراضه لكن بــاله وفكره مع البنت الي صدم فيها ...!!

    \

    بمجمع الـظهران مول .. (( بالجلسات )) ..

    سااره معصبه كعادتها / يااااااااااربي وين اسيلووه تأخرت .. يعني نجلس ننتظرها الآنسه لما تشرف .. خلونا نتسوق ..!

    ضي / أنتظري اتصلت عليها .. هذا هي جايه بالطريق ..

    تهاني / طيب خلونا ندخل على الأقل محل الشــنط باخذ لي شنطه ..

    بيان /يعني تاخذي شنطه وانتي ماتعرفي لوون البدله الي الي بتلبسي ..

    تهاني / لا مو شنطه للعزومه .. شنطه ابيها للسوق ..

    مشااري وهو يجلس جنب ضي / قصروا صوتكن .. صدق البناات ماينعطن وجه ..

    غلا برجتها وهي تنااظر البناات الي بناظرون في مشااري / من قدك ياولد عمي صااير كأنك عارض الأزياء البنات يناظرون فيك ..

    مشاري بغرور رافع خشمه / أسكتي وحده مسكتني تقولي انت عادل محمد ..؟ قلت لها ليه شايفتني شيـن لهالدرجه .. طاح وجهها مسكينه ..

    بيان عصبت .. لأن عادل محمود مطربها المفضل بعد راشد الماجد / لااااااااا كل شيء ولاعادل محمود ..

    ضي / والله صادقه يامشااري .. الكل يقول انك تشبهه حتى أبوي ..

    مشاري يعدل شماغه / عاد هذا مشكلتكم .. بالنسبه لي انا احلى بكثيير .. (( قالها وهو يناظر من طرف عينه البنات الي جالسين جنب طاولتهم ))

    وحده من البنات بنعومه وجرأه / أحلى بكثير ياعمري ..

    بيان شهقت ولفت وراها تناظر بالبنت معصبه ..

    ساره وهي معصبه بعد / صدق بنات مايستحوون .. ماتربوا عدل ..

    مشاري وقف بطووله / وش عليكم منهن أنتن ؟ بروح اجيب لي كوفي أحد يبي ..

    بيان / أنااا .. جيــب لــ ..

    قاطعها مشاري / آيس موكا أعرف ..

    البنات / ههههههههههههه

    بيان رمشت بدلع / يابعد حيي خيوو دارسني درس ..

    مشاري / هههههههههه اووص بس .. وأنتن بنات وش تبـن ؟؟

    ضي / الحين أسيل بتجي وبنبدأ نتسوق لاتجيب لنا شي ..

    مشاري / اوكيك ..

    راح مشااري وجلسوا البناات يسوولفوا ينتظروا العله على قولتهم أسيل تشرف ..

    بيان كانت جالسه وظهرها للمحلات .. وقبالها ضي وتهاني .. وجنبها على اليمين ساره .. وعلى اليساار غلاا ..

    ضي / وأخيييييييييرا وصلت العروووس ..

    لفوا البناات يناظروا أسيل وهي جايه تمشي عندهم مثل ماوصفوا لها ..

    غلا وهي تضرب تهاني بكووعها / بنااااات تهاني .. واااااااااي شوووفوا الرجال الي وراها عذااااااااااااب ..

    كانت تتكلم بشكل هستيري .. أول مره غلا تمدح برجااال ..

    ناظروا تهاني وضي وساره ورا أسيل يبون يشوفون الي تقول عنه ..

    وبياان لفت تنااظر معهم ..

    ضي وتهااني / واااااااااو ..

    تهاني / عذااب صدق ..

    ضي / هذا من وين طااالع ؟؟ هذا سعودي ..

    غلاا / وش رايكم ياهبلاات ..

    بيان التفت لهم / اووووووص اووووص فضحتونا من متى تهتموا انتوا لجمال الرجال غير الي بالتلفزيون ..

    غلا / غبيييه انتي هذا عذاااب ماتفهمي معنى عذااب ..

    التفت على ساره تبي تتحمد على ضي وتهاني وغلا .. بس أسكتك يوم شافت عيون ساره من البرقع .. كانت عيونها تلمع وشكلها معصبه على البناات من قلب ..

    شافت بيان .. بعيون ساره نووع من الغيره .. ولاشعورياً التفت على أسيل مره ثانيه ..

    وحطت يديها على فمها تمنع شهقه تطلع منها .. مثل ماتوقعت .. أسيل مسكت يد الرجاال وهي تأشر عليهم .. يعني انها لقتهم ..

    عرفت الحين وين شافت هالعيوون فيــه ..!!!

    ضي وهي تشهق / يااااااحسره طلع يعرف أسيل ..

    غلا بغباء مو مصدقه / هاااه من هذاا ؟؟

    تهاني / بلا غبااء انتي وياها .. أكيد هذا وليــد ..

    التفت بيان بسرعه على ساره ..

    ودق قلبـــين بقوووه بهاللحظه .. دقوا بشكل سريع ..

    لكن كل قلب دقاته لها معنى غير ..

    قلب ساره .. شووق .. حب .. عشق .. هياام ..

    قلب بيان .. خووف .. وفشله .. تذكرت ذااك اليوم .. بسرعه نزلت الغطااء على عيونها .. ماتدري ليه سوت كذا .. لكن ماتبي وليد يعرفها فشييييييله .. فيها أمل انه ظنها وحده ثاانيه .. ملامحها تغيرت ويمكن ماعرفها ..

    قربت أسيــل منهم ورفعت يدها تسلم / السلااام عليــكم .. سوووري أدري تأخرت .. قبل ماتقولون .. لكن بالموت حصلت أحد يوديني .. الله يخلي لي خيوو وليد بدأت منفعته ..

    وليد مبتسم على كلام أخته .. تكلم بصوته الرجولي / السلام عليكم .. أخباركم بنات عمي ؟

    البنااات أرتبكوا من صوووته .. غصب عنهم يرتبكوا ..

    وكأن عبدالمجيد عبدالله مسوي أغنية (( هيبــة ملك )) خصيصاً لــه ..

    (( لأن لطلتك هيبــه كما هيبة ملك .. أنا في حضرتك ماأملك الا أرتبك )) ..

    البنات ردوا بهمس / وعليكم السلام ..

    لكن غلا كيف تقدر تمسك دفاشتها وجرأتها / مو كلنا بناات عمك أنا وأختي بنات خال بنات عمك ..

    البنات طاح وجههم من هالعله الي معهم ..

    وليد مسك ضحكته / لااا أجل بنت خالهم .. تشرفت بمعرفتك ..

    تهاني ضربت غلا بكوعها بقوووه ..

    غلا / آآآآآآي وجع تهانوه أنا وش قلت ..

    نزلت تهاني راسها من الفشله .. هالبنت خبله فوق اللازم ..

    وليد / أجل وين مشاري .. هو ماجابكم ..؟

    ضي / الا بس راح يجيب له كوفي ..

    وليد / ايه طيب .. ياخوفي راح يدور له على حب جديد أعرف ولد عمي ماتغير لما الحين ..

    أكتموا البنات ضحكتهم .. أما أسيل وغلاا ماتوا ضحك ..

    مشاري من ورا وليد / لا ادور على حب جديد اجل ..

    وليد / ههههههه وأنا صادق .. اجل تخلي البناان لحالهم كذا ؟؟

    مشاري وهو يسلم على وليد بالخد لأن يدينه ماسكه الكوفي والموكا/ ياخووي المجمع زحمه ماأحدن بماكلهم ..

    لف مشاري على بيان / بياان هذا الموكا ..

    ياااربي مشااري لازم تقول أسمي يعني .. خذته منه بيد مرتجفه ..

    غلا / الحين بيان وساره وش سالفتكم أختفى لساانكم .؟

    خزت ساره غلا يعني أنطمي ..

    أسيل / يالله بنااات قوموا نتسوق تأخرنا كثير ..

    قاموا البناات وبيان ناظرت وليد من تحت الغطاا الي على عيونها شافته يناظر فيها .. يوووووووه ياااربي ليكون عرفني ..

    قلبها خلااص وصل حده شكله بيووقف ..

    مشاري مستغرب / وش ذا الغطاء بيان (( بأستهزاء )) يالبى قلب أختي تطوعت ..

    ماردت عليه بياان تخااف وليد سمعها ذااك اليوم ويعرف صوتها لو تكلمت .. مشت مع البناات .. والبنات مثل مشاري مستغربين .. وش سالفتها ..؟

    /

    جالسه تغســل الصحوون وهي مبرطمــه .. وطبلون العصبيه واااصل لآآخر شيء ..

    دخلت أختها لجين عليها / شيمااااااااء فيه بنت على التلفون تبيــك ..

    شيماء وواصل حدها بتذبح اي احد يكلمها / أووووووووووص ولا كلمه ولك عين بعد تحاكيني ياقليلة الحياا ياعلـــه ياحمااااااره ..

    لجين تروعت / يوووه بسم الله وش فيك انتي .. ماقلت شيء .. هذا جزااي اقولك ان فيه احد يبيك على التلفون ؟

    شيماء / لا ماابي منك شيء .. مو كفاايه خليتي كل اللوم علي .. وخليتي أمي تعصب ..

    لجين / طيب انتي صدق المخطئه .. يعني انا صدق خوفتك بس مو لدرجة تصرخين كذا .. قومتي خالي من النوم وهو بالموت ناايم جاي من السفر ..

    رمت شيماء الفنجاان معصبه / لا والله يعني تلبسين قنااع وتخوفيني بالليل وتبيني اضحك لك ؟؟

    لجين ببرود / طيب خلااص ماصار الا الخيـر ..

    شيماء عصبت زيااده ودفتها وهي ترووح الصاله علشان تكلم / ماصار الا الخير ياحمااره وأمي عاقبتني أشين عقااب بالدنياا .. أغسل الصحوووووون .. أنااااااا شيمااء آآخر عمري أغسل الصحوون .. والخدم وش مهنتهم ؟؟؟

    تحمدت لجين على خباال أختها وقلدتها بصوت عالي / اناا شيمااء اخر عمري أغسل صحوون ..

    جاها صوت شيمااء تصاارخ من الصاله / لجيييييييييييييييييييييييييييييييين

    لجين / ههههههههه سمعتني يمه ..

    \

    بالصاله ..

    مسكت شيماء السماعه / الووو ..

    / السلام عليكم ..

    شيماء بحمااس عرفت الصوت / هلاااااااا والله وعليكم السلااام .. هلااا بشعووولتي .. وينك يالقاطعه ..

    مشاعل / هههههه موجوده والله .. الريااض حرمتنا من شووفتكم ..

    شيمااء / ياقلبي انتي مشتااقين لك مووت .. قبل كم يووم بيان وعبير يسألوني عنك ..

    مشاعل / بيان وعبيررر .. مشتااااااااااااااااااااااقه لهم بشكل ماتتصوري مشتااقه لهبالهم ..

    شيماء برطمت / وانااا ..

    مشاعل / هههههههههه عاد انتي غييير .. انتي الكل بالكل ..

    \

    ماباقي محل مادخلوه داروا على المجمع بكبره ..

    مشااري / اوووووووووووف عطيناكم وجه ترى .. شوفوا مكياجي آخر محل تدخلوه بعدها على البيت مو حلااوه السوق ترى ..

    وليد كان يمشي مو مهتم يتفرج على الأغراض / هد ياخوي .. تعرف البنات انت مع السووق مايخلصوا الا بعد مايطلعوا روحنا ..

    مشاري / طيب هذا أنا وانت شرينا لنا ساعه وعطر .. ماخذنا خمس دقايق حتى ..!!

    ضي وهي تدخل مكيااجي / البناات غير ..

    مشاري يستهبل / يالبى قلب البناات ..

    وليد / هههههههه حتى وانت معصب ..

    /

    حلا / لا لا لا لا لا ثم لااااااااا .. غشاااااااااش أكبر غشاااش على وجه الأرض ..!!

    ثامر بخبث / انتوا يالبناات اذا أحد غلبكم باللعب صاار غشااش ..

    رمت حلاا اوراق الأونو / ايه غشاااش .. اول شيء تقول مافيه دبل .. والحين فيه دبل لااااااا وألف لااااااااا .. ماراح العب معك مره ثانيه ..

    جات بتقوووم من الأرض بس ثامر مسكها وجرها بحضنه / يااابعد كلي انتي .. خلااص انتي الفاايزه بس حبيب قلبي مايزعل ..

    حلا بدلع / لا تحااول تغش وتبيني اسكت لك .. وخر عني بشووف سعود يمكن قاام من النوم جاايع ..

    ثامر وهو يضمها من ظهرها / لساا ماقام مانام الا من ساعتين خليه .. أبي الجووو لي .. أبيك لي وبس .. حلا ثامر وبس .. لا سعود ولا غيره .. اووووووووكي ؟؟

    حلا حمر وجهها .. ثامــر دايم رومانسي حتى عند اهله يفشلها برومانسيته / ثااامر خلااص ..

    ثاامر بهمس / حلااا

    حلا بهمس مثله / هلا ..

    ثامر / أحبـــك ..

    حلا تلتفت عليه تناظره على جنب / وانا كماان ..

    ثامر / ههههههههه بتسوين لي أغنيه يعني ..

    حلا قامت من حضنه ورااحت جلست على السرير / وانا احبك ..

    ثاامر يحرك حواجبه / يعني ماتقولينها وانتي عندي ..

    حلا بدلع / لااااااا ..

    ثامر / متأكده ..؟

    حلا / يسوووووو ..

    ثامر وهو يوقف / جواب نهااائي ..

    حلا عارفه انها مو قده بس تحب التحدي / قلنا يسووووو ..

    جاء عندها وشالها على يديه بلمحة بصر .. صرخت حلاا / لاااااا ثامر وش تسوي .. ثقيله عليك ..

    دار فيها ثامر وهو يضحك وهي تصاارخ من الخوف ..

    ثامر وهو يدوور وتنفسه سريع .. صرخ / أحبــــــــــك ثم أحبــــــــك ثم أحبــــــك ..

    طاحوا ثنينهم على السرير وحلا تضحك وهو يبتسم ويتنفس بسررعه ..

    قرب من عندها ومسك يدها / حلاا .. تدرين ..

    حلا / هممم ..

    ثامر / أحس الدنيا بدوونك ولاشيء .. مالها معنى ..

    حلا جلست على السرير ونزلت راسها .. صار وجهها مقاابل وجهه .. وشعرها الأسود الي يوصل لخصرها طااح على وجهه ..

    شم ريحة عطرها وقلبه يدق بحبها بعشقها ..

    حلا بصووت كله حب .. صوت هاادي .. مايمكله الا العااشق / وانا أحس نفسي بدوونك جسد بلا رووح ..

    أبستم لكلامها .. كل دقيقه يحبها أكثــر .. من كثــر مايحبها .. يتملكه خووف انه يفقدها .. كل يووم يمر عليه يخااف انه يفقدها .. ليه ..؟ كل هذا من الحب .. من حبــه لزوجتــه وبــس ..!!

    /

    ضي / خلصنا كل شيء .. بس بااقي لي انا وبيااان وساره كم شغله بكره نرووح نشتريها من الرااشد ..

    مشااري / لا والله ؟؟؟ كل هذا اربع ساعات ونص وماخلصتوا حضرتكم ؟؟

    ساره وعيونها على وليد / الله يهدااك وش نسوي .. العزيمه بعد بكره .. لاازم بكره نخلص أغراضنا .. الحين المحلاات بدأت تسكر ..

    غلا / يووه صدق ..

    مشاري / لا توهم يحسوون بالوقت الخواات ..

    وليد بهوودء وجد / طيب حصل خيــر .. بكره خل حمد ولا سطاام يجيبهم ..

    مشااري / فاضين لهم .. دايم مشغولين هم ..

    سااره / خلااص انا امر عليهم مع واحد من أخواني ..

    مشااري / يالله قداامي اشووف ..

    مشوا البناات لايعصب عليهم .. عارفينه اذا عصب مايعرف لا أخو ولا عدو ..

    أبتسم وليد على سلطة مشااري ومشى بهدووء معه ..

    وليـد / تصدق من زمااان عن لمة العاايله .. لو أني مو مشتااق للتسوق مع خواتي .. كان انا عصبت قبلك .. من أول دقيقه ..

    مشاري / ههههههههه بتطـفش ياولد عمي .. لحد ماتتمنى ترجع نيويورك ..

    وليد / يارجاااال ماصدقت رجعت السعوديه .. ارجع لها ..

    مشااري / ههههههههههه

    وقــف وليــد فجأه / لحظه ياجمااعه ..

    التفتوا البنات مع مشااري ..

    أشر وليد لطاوله جالس عليها رجالين ..

    وليد يكلم مشاري / مو كأن هذا فهــد ولد عمي ..؟

    مشااري يناظر لمكان ما أشر / ايوا والله هذا فهد .. (( التفت للبنات )) وقفوا هنا .. بنرووح نسلم عليه ..


    راحوا وليد ومشاري .. كان فهد جالس على الطاوله يكلم بالجوال .. وصديقه يشرب كابتشينو ..

    فهد / طيب خلااص ناصر اذا لقيته أتصل فيني ........ الله معك ..

    سكر منه وهو ينااظر جواله .. وسمع صووت مشااري / السلااام .. صدفه خير من ألف ميعااد ياولد عمي ..

    وقف فهد مع صديقه وهو ينااظر في وليــد الي معه / عليكم السلام .. هلا بعيال عمي ..

    سلم عليهم وسألهم عن أخبارهم .. وسلم صديقه عليهم وأستأذن من فهد بيرووح ..

    فهد / وش تسوون مع بعض هنا ..

    مشاري / مع البناات جايين يشتروا يقالهن العزيمه الي بيسويها عمي لوليد كبيره لازم يتكشخن زين ..

    وليد / البنااات ورطه ..

    فهد بجديه / الله يعينكم .. المفرووض ماعطيتوهم وجه ..

    مشااري / حراام عليك .. نعطف عليهن مو مثلك ..

    فهد بدون أهتمام / صدقتي البناات ماينعطون وجه ..

    وليد وهو يعدل شماغه / بتتزوج .. وبـيـبـتليك ربي بوحده تموت بالسوق عقااب لك هههههه ..

    تذكر فهد شيء على طااري الزوااج والتفت يدور البناات / أجل وينهم .. ليه مخلينهم لحالهم ..

    مشاري / شوفهن بالزااويه نناظرهم حنا .. ماراح يجيهن شيء ..

    فهد / وأختي ساره معكم أول وحده أكيــد ..

    مشااري / هههههههههه صادق اول وحده مرينا عليها .. وطلعت بسررعه ..

    فهد / يالله أجل أنا بوصلها برجع البيت الحين ..

    مشاري / يالله تعال ..

    راحوا لمكان البنات ..

    تهاني تهمس لضي / ضوويه لاتطلع عيوونك .. دارين انه حبيب القلب بس مو كذاا ..

    ضي ضربت تهاني على كتفها / وجـــع لا أحد يسمعك أسكتي ..

    بياان / وش تقولون هااه ..

    غلا نطت / اييييييييه الحين طلع لساانك طول الوقت تهمسين وش سالفتك كله حيااء من ولد عمك ..

    بيان طااح وجهها عند البناات / ماالك دخل ام هلال .. أتكلم اهمس شيء راجع لي ..

    قامت الهووشه طبعاً عندهم ونسوا مشاري وفهد ووليد الي جايين لهم ..

    تهاني وضي / بسسسسسسسسس فشلتونا ..

    ساره / الحمدلله يااربي ..

    وصلوا الشباب عندهم وسمعوا غلاا ..

    غلا بعربجيه / هالبياانوه الهبله طوول الوقت عااقل والحين طلع لساانها مع هالغطوه ..

    رفعت بيان غطوتها بدلع عن عيونها وتكلمت بصووت ناعم تقهر غلا / ياااربِ ادري انك مشتااقه لعيوني الحلوه (( ورمشت بعيونها بدلع وهي ماتدري عن العيون الي تناظرها )) بس تحملي .. بغطيهم داايم اذا جيت اطلع علشاان ما أحد يصكني بعين ..

    غلا / تكفييييييييييين ..

    ساره أنتبهت لأخوها وعيال عمها / خلااص جاوا الشباب ..

    التفتوا البنات يناظرونهم بفشيله .. وغلا سكتت وهي تخز بياان .. اما بيان التفت وطااحت عينها بعين وليــد .. الي كان يناظرها بنظراات غريبه بعيونه الواسعه .. على طول ولاشعورياً غطت عيونها .. وشافت وليد يرفع حاجب يدل على الأستغراب ..

    مشاري / هيييييه انتن مجانين تتهاوشن عند الكل يالله قداامي ..

    بيان ماقدرت تمسك ضحكتها وهي تشووف البنات متفشلات / ههههههههه ..

    غلا ونفسها تتحرش / فيه شيء يضحك آنسه بياان ؟

    ماهتمت بيان لها .. ونست حياها من وليد وفهد .. ومشت بدلع وغرور ..

    عيوون فهد ماطاحت على غيرها .. مايدري كم عدد البنات كل الي شاف عيونها .. خيااااال ..صارت أحلى من قبل .. كل الي سمع صوووتها الناعم .. دلعها .. دلع طفولي .. من حقها تدلع اذا صارت عندها هالعيوون العذااب .. حس انها ملكه .. ملكه هو وبس .. لاازم يتصرف بعد العزيمه على طووول بيخطبها .. يبي الدلع يصير له هو .. يبيها تدلع عليه .. وش صاار له .. وين الهيبه والشخصيه .. رااحت قداام الحب ؟؟

    مشى معهم .. وعيونه عليها وهي تضرب البنت الي تتهاوش معها على كتفها بدلع ..

    وليــد كان بمشي وهو مبتسم .. العبي على غيري يابيان .. كل هذاا حيااء ..؟ مستحيه ماتبيني أعرفك من صووتك وعيونك .. الي عرفتهم بالحديقه ..؟

    لا .. انا عرفتك من أول ماشفت طولك .. من أول ماشفت بيااض يدينك .. وااضح يابنت عمي .. لكن غريبه شكلك طفله عمرها 10 سنوات بغض النظر عن طولك .. ؟ كمل أبتسامته وهو يناظرها تنزل من الدرج بدلع .. وش سالفة دلعها هالبنت ؟

    /

    اليوم الي بــعده ..

    ضي / يبـــــه هالسنه لااازم نســافر مو مثل ذيك السنـه ..

    بو حمد / أبشرري بنساافر بعد ماتطلع نسبة بياان ..

    ضي / يوووووه ذبحتونا مع هالبياان ..

    بيان بدلع / ممممممم موتي قهــر خيتوو .. (( قامت باست ابوها على خده وضمته )) اساساً بابي ماراح يسفركم بدون موافقتي ..

    ام حمد / وحده واااااااااثقه الأخت ..

    بيان / مامي من متى انا خيتك ..

    بو حمد / هههههههههه اركدي بياان .. اسمعوا هالمره رااح نساافر كلنا ..

    ضي وبيان مافهموا / كلنـا ؟؟؟

    بو حمد وهو يهز راسه / اقصـد عمامكم وخالكم صالح .. اتفقت أنا معاهم .. هالمره لاازم نساافر كلنا .. علشان وليــد يشوف عايلته من زماان عنهم ..

    ضي / يا أنتوا دلعتوا هالولييييييييييد ..

    ام حمد خزتها / ضي ..!!

    ضي بملل / سوووري ..

    بيان / طيب بابي وين بنروح .؟؟

    بو حمد / لحد الحين ماقررنا بس يمكن نروح مصر ..

    ضي وبيان / وناااااااااااااسه ..

    /

    غلا وهي تناظر التلفزيون / تهاني ..

    تهاني وهي تقرأ / همممم ..

    غلا / عندي كلاام كثيــر ودي أقوله لك ..

    تهاني ناظرتها / كلام كثــير ..؟

    غلا هزت راسها وهي توقف / ايـه .. لكن مو اليووم بعد بكره .. بعد العزومه ..

    راحت عنها .. وتهاني علامات الأستفهام فوق راسها .. وش سالفة البنت متغيره علي ..؟

    /

    جالسه على السرير تكلم واحد من الي تعرفهم ..

    بصوت كله غنج / اقوول تراني مليت من صوتك تبي شيء الحين .؟

    رد عليها صوت خشن / اوووف ابووووووووووك يا الصراحه ..

    ردت عليه / يالله عطيتك وجه ترى اخلص علي .. باي ولا عاد تتصل مليت منك بغيرك ..

    سكرت بعصبيه .. اووووووووف ماينعطوون وجه صدق ..

    ماحست الا بباب غرفتها ينفتح بدوون أستئذاان ..

    عصبت / خييييييييير ..

    ناظرت في أختها القصييييره .. وبجسمها الملياان .. وشعرها بووي أسود فيه خصل زرقااء ..

    دخلت وسكرت الباب وراها ومشت بغرور ماينااسب طولها / اقول هاجر فكينا من تماسيحك وقومي العشااء ..

    هاجر / نعم نعم نعم .. أقولك انتي المفرووض ببيت زوجك ياآنسه منى .. مو كل يووم جايـتنا ومخليه بنتك تكسر أغراضنا ..

    منى / والله رنداا عااقل وماكسرت شيء وبلا كلام فااضي قومي الحين أمي أتصلت بسامي وهذا هو جااي بالطريق ..

    هاجر بأستهزاء / أجل جااي بالطريق .. لي أسبوع ماشفت هالأخو .. مسكينه زوجته تعذبت معه .. الحمدلله انها هربت وراحت حبست نفسها بغرفتها أبرك لها من مقاابل هالسكير ..

    منى عصبت / اقووول أحترمي نفسك هذا أخو الكبير وقوومي قبل ماتعصب أمي ..

    هاجر وقفت معصبه / انا الي عصبت مو أمك .. فكينا منك ومنها وأطلعي ..

    منى وقفت جنبها / صدق قليلة حياا ماربتك امي زين .. الله يعين الي بيااخذك (( مشت بتطلع من غرفتها والتفت لها قبل ماتسكر الباب )) (( بأستهزاء كملت )) هذا اذا فيه احد بياخذك ههههههاااااااي

    سكرت الباب .. وخلت هااااجر شااااااابه ضووووووووو من العصبيه .. راحت تركض أفتحت الباب وأنزلت لهم ..

    شافت منى وأمها ورندا جالسين على التلفزيون .. قرت منهم وأشرت على منى بتهديد / أسمعي تراني أحلى منك الف مره .. مو كل مره تجينا تغثيني بهالكلام .. ومو معنى انك تزوجتي انك حلوه .. لاا ياأختي نااظري نفسك بالمراايه بعدين تكلمي ..

    منى بعصبيه / يمممممممه سكتي بنتك لاأكفخها لك ..

    هاجر تكتفت / يالله وريني شطارتك وأرفعي يدك ..

    أم سامي بقسوه / أقول هويجر ورى ماتروحين تشغلين لك زفه وتتخيلين انك تزوجتي مو أبرك من أنك تطولي لساانك على أختك الكبيره .,.

    ماكملت .. لأن فيه أحد دخل البيــت ..

    /
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

    الله ينتقم من كل ظالم

    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

    في قبرك ما ترتاح في ممااتك ما ترتاح
    الله ينتقم منك حقنا بناخدو بناخدو
    الله ينتقم منك

    وتشوف اليوم ذا قريب

    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

    ××

    لا تأسف على غدر الزمان فطالما ... رقصت على جثث الأسود كلاب
    لا تحسبن برقصها تعلو على أسيادها ... تبقى الأسود أسودا والكلاب كلاب

  4. #14

    الصورة الرمزية حنينـ الماضيـ
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    الدولة
    ண مكـ بنت ـة
    المشاركات
    31,245
    معدل تقييم المستوى
    1073745286

    افتراضي رد: اذا تحبيني و قلبك شاريني لا لاتخليني ولا لحظة كاملة / روآية سعودية

    تــابــــع ..

    /

    كانت حالته حاله .. شمااغه على كتفه .. والعقال على شعره .. ويمشي وهو يتماايل ..

    هاجر / اوووووووف .. ياليتني أتزوج وأفتك من هالعايله الي مافيها أحد عاقل غيري .. والله لو تزوجت لا أعرفكم ولاتعرفوني ..

    سامي بصووت متقطع / ياللـ ــه صبــ ــاح خـ ـ ـ يـ ـ ـر .. عـ ـلى طــ ــ ــو ل تتهــ ــاو شـ ـوا انـ ـتـ ـوا ؟؟؟؟

    أم سامي / أي صبااح خيييييييييير ؟؟ قول مسااء الخييير ..

    هاجر رفعة حاجب / ياليييل صدق وش ذا الريحه وووووووع منك ..

    سامي ناظرها من فووق لتحت .. وأشر على نفسه / و... ع .. وع منـ ـي أ ..أ .. انــ (( ماكمل لأنه طااح بالأرض ))

    ام سامي وقفت / لاحوووووووول قم قم الله ياخذك ويفكنا منك ياليتني ماجبتك ..

    هاجر بغرور / يمه انتي مو بس سامي تقولين له هالحكي .. حتى حنا .. يعني المفرووض تقولين ياليتني ماجيت انا بكبري أحسن لك ..

    أم سامي وصل حدها / أقول يابنت أبوتس والله لو ماسكتي ان يجيتس كف يعدلتس ويربيتس من جديد ..

    هاجر لفت بترجع غرفتها وهي تناظر في سامي يحاول يقوم بقرف / والله يمه لو أبي اتكلم بتكلم ماهمني تهديدات .. وثبتي على شيء مره تتكلمي نجدي مره مثلنا .. خلي عندك حب للأصل ههههههههههاي ..

    منى تهدي أمها وهي تخز هاجر / أتركيها يمه محتره تبي تتزوج مو عارفه وش تقول ..

    هاجر وقفت في نص الدرجه والتفت على أختها تأشر عليها بصبعها / أسمعي زواجي هالسنه ان شاء الله وهذا انا اقولها لك .. ولد عمتي ورجع من السفر .. وش أنتظر ..؟

    منى جلست على الكنب وهي ميته ضحك / هههههههههههههههه ليكوون ناويه تتزوجي وليد ؟؟ ههههههههههههههههههههههههه حلمك ياماما .. أحلمي على قدك .. ترى مو زين تناظري فوق كثيير .. تنكسر رقبتك ..

    أم سامي بأستهزاء / شفتي أحلامها ..؟ تبي تاخذ واحد زينه ماينوصف .. وهي يالله لك الحمد حتى خطبه مانخطبت مره على الأقل ..

    هاجر ضربت الأرض برجلها / انا غبييييييييه يوم اني اكلمكم .. وأعتبروه تحدي بيني وبينكم .. زواج من وليد وبتزوج .. وبكسر خشوومكم كلكم ..

    التفت على سامي الي وقف يناظرها بنظرات نعسانه وأشرت عليه / وأنت أفضل انك ماتشرب دايم .. قبل ماكنت تشرب وبالموت متحملينك والحين تشرب المفروض نرميك بالبـر تاكلك الذياابه ..

    راح غرفتها تركض ..

    وأم سامي مفتحه عيونها لآخر شيء / شفتي أختك يامنى ..؟ تبي تكسرخشومنا .. ياجعل خشمها ينكسر ان شاء الله ..

    مى / ههههههههااي يمه أتركيها الكلام ببلاش ..

    سامي يهمس / مـ مـراااام ..

    التفتوا مستغربين منه ..

    منى كشرت / ليكون لما الحين يذكر ام عيون خضرااء ..؟

    ام سامي بحقد / ياجلعها الموت أن شاء الله .. سحرته .. من يوم تركته وهو يشررب ..


    (( هذا بأختصار حيااة عايله تنوصف بدوون مبالغه بعايلة "الشــر" بس من يدري ..؟ حتى الشر بعض الأوقات له أسبابه ...!! ))

    /

    نزلت سااره من الدرج بسرعه وهي ماسكه عبايتها بيدها ..

    ناظرت بالصاله شافت فهد جالس على التلفزيون .. يؤؤ ؟؟ غريبه فهد ينااظر تلفزيون .. ناظرت المحطه شافتها العربيه .. (( ابتسمت بأستهزاء )) ايه مدامها العربيه مو غريبه اجل ..

    قربت منه / السلااام عليكم ..

    فهد مالتف لها / وعليكم السلام ..

    ساره متردده تطلب منه ولا لا ؟؟ هذا ماينعرف رده غامض / فهد ..!

    فهد وماحرك راسه وبصووت حاد / نعم ..؟

    أنتفضت ساره .. يووه أقوله ولا أنطم ؟؟ اووف يالله اقوله والي فيها فيها / فهد أبي توديني السوق لو ماعليك أمــر .. لأن باقي لي بعض الأشياء ماشريتها ..

    فهد التفت لها بملامح جديه جامده / يعني طول امس ماخلصتي ..

    ساره زااد خوفها .. يووه شكله عصب / ل.. لا مو على الوقت بس .. بس (( تذكرت بيان وضي وكملت )) بيان وضي مثلي ماخلصوا .. ووعدتهم اني أمرهم وفيصل رايح الديوانيه ونخااف نركب مع السوااق لحالنا ..

    كانت تشرح له تبيه يواافق .. تبي تلين قلبه شوي ..

    بس ماتوقعت رده أبد .. بالمررررررره ..

    فهد وقف / يالله أجل البسي عابتك .. برووح اجيب مفتااح السياره ..

    فتحت عيونها على كبرهم .. من صدقه .. وافق ..؟ هههههههه وانا وش ابي غير موافقته وربي اني هبله ..

    وقفت تلبس عباتها ولساا مو مصدقه ..!!



    /

    ضي / خلااص مليت .. لك ساعه توريني صور هالهنود .. وخري الابتوب خليني البس عباتي ساره تقول هذا هم بالطريق ..

    بيان مدت بوزها / مالت على الي يوريك يالدووبه .. قوومي جاء فهد تميلحي عنده ..

    ضي وقفت مكانها وفتحت عيونها مو مستوعبه .. والتفت على بيان وببلاهه / هاااااااه ؟؟ انتي تعرفي ؟؟

    بيان كشرت / أعرف بشوو ؟؟

    ضي أرتبكت .. (( غبيه انا وربي .. هي قالتها مزحه وانا خفت )) / هههههههه ولا شيء خيتوو يالله قوومي البسي عبااتك ..

    بس على مين ياضي ^_^ ..؟

    نطت بياان عليها ومسكتها من كتفها / اقووووووول اهااااااااااا بس ليكووون تحبييييييييييه .. لاااااااا تقوووووولي ..

    ضي أرتبكت ازيد .. ودفت بيان / رووحي زين .. وش ذا الأفكاار ..

    بيان تكتفت وبرطمت / طيب ضوويه انا اختك .. تؤم روحك المفرووض تفضفضي لي بكل أسراارك .. بس يالله وش نسوي كذا الدنياا ..

    ضي أبتسمت .. عرفت بياان كيف تجيبها (( تؤم رووحي )) تكلمت بخجل / بياان ..

    بيان مسويه انها زعلاانه لفت وجهها عنها / هاه ..

    ضي بأبتسامه / هويتي بالجنه ياارب .. مممممممم تراني أحب ..

    ماصدقت بيان تسمع كلمة أحب نقزت تضم ضي بدفااشه / وااااااااااي ونااااااااسه اختي تحب وبتتزوج فكككككككه .. وبنفس الوقت بيجينا عرس هالعطله ..

    ضي ماتت ضحك على هبال أختها .. على طوول زوجتها .. ودفت بيان بنعوومه / هبله يانااس .. بس أحبك .. يا أختي قلت لك أحب مو نحب .. يعني الرجاال مو حاس فيني .. بس انا لي سنتين وانا أقزز فيه من فوقه لتحته لحد ماطحت تحت تأثير شخصيته وهيبته ..

    بيان حركت حواجبها / أخس .. اختي رومانسيه من قدي بتعلم أختها البريئه الحب ..

    مسكت ضي المخده ورمتها على بيان / غبيييييييييييه ..

    بيان انتبهت وشهقت / هاااااااااه سنتييييييييييين ؟؟ سنتين يالظالمه ولاتقولي لي ..؟

    ضي نزلت راسها تسوي نفسها تستحي / ياعمري كنتي صغيره بأول ثانوي وش اقولك عيييييييييييييييب ..

    بيان تكشها / مالت عليك .. (( سكتت وفكرت تجنن أختها )) بس تدرين اني حتى انا حبيت فهد يوم شفت هيبته بالسووق .. شكله ينااسب لي ..

    ضي تروعت / نعـــم ؟؟ اسمعي ياقلبي مايهمني هو يحبني ولا لا .. مايهمني باخذه ولا باخذ غيره .. لان حبي شكله حب مراهقه .. لكن ماأتصور اسوي فلم هندي مع أختي .. واسوي تضحيه لها واروح اتزوج من واحد شاايب ..

    سكتت .. وبياان تناظرها ..

    قالت بيان بهدووء / ضي ..

    ضي بتفكير / هممممم

    بيان / تفكرين في الي انا افكر فيه ..

    ضي تكلمت تلقائياً وعيونها على بيان / الفلم الهندي الي شفناه ذاك الأسبوع .. تحبه ويحبها .. وصاارت اختها تحبه .. وراحت تزوجت شاايب علشاان أختتها تتزوجه ..

    بيان فتحت عيونها بطريقه مضحكه / صــــح عليك ..

    ماحسوا بنفسهم .. الا منسدحين على السرير بشكل عرضي وغارقين بالضحك .. ضي وهي تضم بيان / ياحبي لك يا أختي تحققت أحلاامك وصرنا فلم هندي ..

    بيان تغمز / وش راايك نمثله ..

    ضي تدف بياان / يالله اجل برووح ادور لي على شاايب ..

    جلسوا يضحكون وقاموا يلبسوا عبايتهم ..

    كانوا أحلى أختيـــن .. أخوات بالحب والتفاهم .. بالأبتسامه والضحك .. بالفرح والحزن ..

    مثــال لكلمة " أخوات " ..

    /

    حط الفنجان بالصينيه وهو يأشر بيده يعني خلااص ..

    قاام بيطلع من جو الديوانيه المزحووم .. وسمع صديقه أحمد يناديه ..

    أحمد / زيااد وين ..؟

    زياد / بطلع أشم هواا شوي .. تجي معي ؟

    احمد / طيب يالله ..

    فتح باب الديوانيه وطلعوا بتمشوا عند الزراعه ..

    بعد صمت خمس دقايق ..

    أحمد / فيك شيء زياد الاحظك متغير هاليومين..؟

    زياد متضاايق / لا مافيني الا العافيه .. بس شوية مشااكل ..

    أحمد / بالشغل ولا مع الأهل ..؟

    زيااد زاد ضيقه لأن مايحب أحد يتدخل بحياته / لا بالشغل (( غير الموضوع )) .. الا اقول أحمد ..

    احمد / هلا ..

    زياد بأستهزاء / ماشفت الدكتور خالد هاليومين (( ركز بأستهزائه على كلمة الدكتور ))

    ناظره أحمد بأستغرااب / تقصد ولد عم عيال عمتك ..؟

    زياد كشر وكأنه مو عاجبه هالكلام / ايه نعم ..

    أحمد بشك / مازلت تكرهه يازياد ؟؟ ماتعودتك تكره أحد ..؟

    زيااد عصب / أحمد سألتك سؤال وجاوب .. لاتسألني سؤال ..

    أحمد بهدووء / لا ماشفته ..

    هز زيااد راسه ومشى عنه وهو يفكــر .. لو بيده يقتل هالخالد ..

    نســـى .. نســى زياد أن خالد كان من أعز ربعه ..!!!

    /

    ضي وهي تمسك بلووزه بيج وتهمس لبيان الي جنبها / مو كافي مانزل عينه عنك بالسيااره جاي يكمل هنا ..

    بيان مرتبكه وخايفه / عادي يمكن مجرد نظراات ..

    ضي بضيييييييييقه / شكلنا بنسوي صدق الفلم الهندي ..!!

    بيان نزلت عيونها وقلبها يدق .. من جد نظراته غريبه لها / أص خلااص لارجعنا البيت نتكلم .. يمكن نتوهم بس ..

    شافت ساره جايه من وراهم / بيان تعالي شفت المحل الي تدورينه ..

    بيان فرحت / واللللله ؟؟ أخيرررررا .. لي سنتين ماجيت الرااشد ونسيت مكانه ..

    ضي نزلت البلوزه من يدها / الله يستر بيان تجلس ساعه فيه ..

    ساره / ههههههه خلااص حنا خلصنا نجلس انا وضي بالجلسات وانتي اذا خلصتي تعالي لنا ..

    بيان بحمااس / اوكيك يالله خذيني له ..

    /

    بعد ساعه ونص تقريبا .. عند المحااسب ..

    بيان / لو سمحت بسررعه تـأخرت ..!!

    المحاسب (( ماكأنها هي الي شالت كل الأغرااض )) / ان شاء الله أختي ..

    طلعت بياان بعد ماحاسبت ..

    وراحت مكان الجلسه الي كانوا فيها ضي وسااره ..

    مالقتهــم ..!! وينــهم ..؟ معقوله يتسوقوا ..؟

    جاها صوت من وراها مستحيل تنسى صاحبه / تدوري على أحد ..؟

    التفت بسرعه وطاحت عينها بعين فهد .. أنتفضت .. أرتبكت .. خافت .. توترت .. كل شيء جاها من نظراته الغريبه .. / أ .. وين .. وين ا .. البنات ..؟

    أنتبه فهد لخوفها وأبتسم لها ..

    بيان فتحت عيونها .. يؤؤؤؤؤؤ هذا الي يقولون مايبتسم .. أبتساامته تذبح .. أأق والله اني فاااضيه أتأمله ..

    ناداها وهو ياخذ الأكياس منها وهي تتراجع لاشعورياً / تعالي أوديك للبنات ..

    مشت وراه وهي خايفه .. تناظره كيف يمشي بثـــقه تحس انها بتدمره .. ياطوووله .. يوصل لطول وليد تقريباً ..

    أنتبهت لنفسها ,, يوووه جالسه أتأمل بحبيب ضي وساره وش عندي ..؟

    ماحست ان فهد وداها للبوابه .. مشت ورااه وهي تركض .. بالموت تلحقه .. خطواته طويله ..

    العلل .. راحوا يجلسوا بالسيااره ماينتظروني ..

    تلفتت حولها مافيه الا سيارات قليل .. ومافيه ناس حتى .. غريبه اليوم مافيه زحمه بالرااشد .. العاده مزحووووم ..

    وصلت للسياره وناظرت داخلها مالقت فيها أحد وقفت بصدمه ..

    وهمست لاشعورياَ / وينهم ..؟

    فهد ناظرها وهو يفتح باب السواق / كانوا مستعجلين يبون يقايسون الي شروا قلت أوديهم مدامك بتطولي وأرجع لك ..

    ماقدرت تمسك نفسها وشهـــقت .. شهـــقت بقوووووووه .. حست ان رووحها طلعت معها ..

    /

    نهاية الجزء الخامـــس
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

    الله ينتقم من كل ظالم

    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

    في قبرك ما ترتاح في ممااتك ما ترتاح
    الله ينتقم منك حقنا بناخدو بناخدو
    الله ينتقم منك

    وتشوف اليوم ذا قريب

    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

    ××

    لا تأسف على غدر الزمان فطالما ... رقصت على جثث الأسود كلاب
    لا تحسبن برقصها تعلو على أسيادها ... تبقى الأسود أسودا والكلاب كلاب

  5. #15

    الصورة الرمزية حنينـ الماضيـ
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    الدولة
    ண مكـ بنت ـة
    المشاركات
    31,245
    معدل تقييم المستوى
    1073745286

    افتراضي رد: اذا تحبيني و قلبك شاريني لا لاتخليني ولا لحظة كاملة / روآية سعودية

    >> الجــزء الســ 6ــادس <<

    /

    /

    كانت تمشي وفي يدها "حلمها " .. في يدها الي ضحت علشانه وكانت مستعده تعيش وتضحي علشانه .. يلفهم الظلام من كل مكان ..

    التفت وراها حست احد يتبعها .. سرعت خطواتها وهي تضمه لصدرها أكثــر .. التفت مره ثانيه وعرفت من يتبعها ..!! تعرفت على ملامحه ..!!

    بكت وهي تركض وتصرخ " لا .. لا .. لاتاخذه مني .. لا ..!! خذ اي شيء .. اي شيء .. الا هذا خلووه خلوووه قربي "

    طاحت على ركبتها تبكي !! وهي تضمه خايفه عليه .. موخايفه على نفسها .. صرخت للمره الثانيه " لاااااا حراام عليكم "

    ماحست الا بيد من فوووووق .. أمتدت وخذته من حضنها .. صرخت .. قاومت .. بس ماقدرت ..

    غطت وجهها بيديها وبكت " لاااا انا السبب المفروض ماخليتهم ياخذووه مني .. أنا السبب "

    التفت على الي باقي لها من الدنيا .. الي كانت تهرب منه .. شافت ملامحه بالظلاام قاسيه .. ماحن لها حتى .. وقفت تمد له يدها علشان يمسكها وهي تهمس " سامي "

    قرب منها .. بس ما أمداه يمسك يدها الا نفس اليد أمتدت من الظلام ..وخذته !! خذته مع حلمها .. مع قلبها ..!

    تلفتت تبي تشوف أحد معها .. ماشافت الا أمها تناظرها نظرات قاسيه وصرخت " أبكي .. أبكي دم .. هذه حياتك .. وبتظل كذا طول ما أنتي عايشه "

    طاحت بحفره عميييييقه وهي تصرخ " لااااااااا "

    قااااامت من النوووم مرعوبه .. تتنفس بقوووه والعرق على جبينها وبرقبتها .. مسحت بيدها على رقبتها وهي تتعوذ من الشيطان ..

    شغلت الأبجوره الي جنبها .. ورمت لحافها على جنب ووقفت .. رجعت شعرها الأشقر الغامق على ورى وتنهدت وهي تمشي لعند التسريحه ..

    جلست على كرسي التسريحه والدموع بعيونها .. " لمتى ؟؟ لمتى يــامــرام بتظلين حبيسة هالغرفه ..؟ لمتى بتعترضي على أمــر ربك ..؟؟ "

    مسحت دمعه عرفت مسارها على خدها طول عمرها .. ورفعت راسها تناجي ربها " يااارب .. يااارب انا عبدك .. أرحمني وأغفر لي .... يارب انا بشــر ماأقدر أتحمل أكثــر .. خذ عمري ياربِ .. رحمتك ولارحمة خلقك ..! "

    نزلت راسها تناظر نفسها بالمرايه .. " أم عيون خضراء " أبتسمت بأستهزاء .. هاللقب دايم يذكرني بذنبك يايبه .. حسبي الله ونعم الوكيل على كل ظالم ..

    قامت تتوضى تصلي العشاء وهي تستغفر .. وهي تقرر تنسى كل شيء .. " كم بااقي لي وأرحل عن الدنياا .. أرحل عن الظلم ..؟ يوم .. يومين .. شهر .. شهرين ..؟ " هي متأكده انها ماتقدر تتحمل أكثـر .. هي بشر حالها حال غيرها .. ولازم تستقل الأيام الي بقت لها .. وتعيش حياتها بحزنها .. لازم تخلي ذكرى بقلب كل غالي عليها .. بقلب الي وقفوا معها ..!! .. تبي ترووح عند ربها وهي مرتااحه من نفسها .. حتى لو كان عمرها كله حزن ..


    /

    رمشت بعيونها أخيـراً .. تبي تطرد الخوف منها علشان تقدر تستوعب الي جالس يصير ..!! هذا من جده يبيها تركب معه لحالهم ؟؟

    هذا ولد عمها ولا .؟ لو كان وليــد كان أعذرته جاي من بلاد الغرب ومتعود على عاداتهم .. لكن فهد ..!!

    التفتت يمين وشمال يمكن تلاقي أختها تنقذها من هالموقف السخيف الي هي فيه .. صحيح ولد عمها .. لكن أستحاله تركب معه لوحدها ..!! وين الأصول والتقاليد ..؟ كلهم " بح "

    رجعت تناظر فيه وشافت على وجهه نفس أبتسامة الأستهزاء الي رسمها على فمه يوم شهقـت ..!!

    دخل يده بالسياره وخذ منها جواله .. طلب الرقم وأنتظــر الرد ..

    سمعته بيان يكلــم " هلا ساره ... وينكم فيه ؟؟ .... يعني تقولون دقايق بنشتري شيء وتجلسون نص ساعه ؟؟ .... لا دورتكم وماحصلتكم وجوالي كان بالسياره .... يالله أطلعوا حنا عند السياره .... بسرعه عجلي "

    سكر من أخته .. ورجعت أبتسامته المستهزئه تنرسم بشوي شوي على فمه وعيونه .. دقاات قلب بيان كل دقيقه تتسارع أكثـر .. وش قصده من هالحركه السخيفه ..؟ يعني بيخوفني ولا بيشوف ردة فعلي ..؟ حست انها وصلت حدها من العصبيه .. ومرت بوجهه تبي تركب السياره وهي رافعه خشمها ..

    فهد بأستهزاء " شوي شوي يابنت عمي .. لاتنكسر رقبتك "

    التفتت عليه معصبه وواصل حدها وتكلمت بجرأه " هذا أنت قلتها .. بنت عمك مو أختك علشان تمزح معي هالمزح الثقيل والسخيف .. وأنكسرت رقبتي مانكسرت هذا شيء راجع لي ياولد عمي " ركزت على ولد عمي متعمده ..

    رفع فهد حواجبه بغرور وتهكم .. مو متعود أبد ان أحد يرد عليه وخصوصاً من "بنت" ..

    لفت بيان وأفتحت باب السياره وهي تغلي .. وتوها بتركب .. بس فجأه ..ضحـــــك .. ضحــك بصووت عالي .. ضحك من قلبه ..

    التفت مستغربه .. نظـرات غريبه مشيناها .. أبتسامات غريبــه مشيناها ..لكن ضحكــه ..!! وهو الي بالموت يبتسم على حسب أقوال أخوانها .. ماتوقعتها أبــد .. هذا الرجال أكيد فيه شيء .. أكيييييييييييييد ..

    ناظرته وهو مازال يضحك ومفتح عيونه بطريقه خيااااال .. عيونه كباار خلقه يفتحهم زيااده ليه .. التفت بقووه .. وش ذا الأفكار يابيان ..؟

    فهد وضحكه يخف شوي شوي " تفضلي آنسه دلوعه .. صرااحه من زمااان ماضحكت .. والله يعافيك ويسعدك مدامك ضحكتيني .."

    عصبت زيااااااااده وركبت وهي تتحلطم " ماأتوقع اني قلت نكته يا سيد غريب "

    رجع يضحك وهو يسكر الباب وراها كأنها أميــره " سيد غريب .. وآنسه دلوعه .. القااب مميزه يابنت عمي "

    فتحت عيونها .. وش سالفته ماخذ راحته ويحكي معها كأنها أختها .. او كأنه متعود عليها .. صدقوا الناس يوم قالوا انه مغازلي مثل أخوها مشاري .. بس ماتتوقع مشاري يسوي هالحركه السخيفه على وحده من بنات عمه .. لا والمشكله مو ولد عمها بس .. ولد خالتها بعد ..!!

    ناظرته بيان وهو واقف قداام عند السياره ويأشر لـ ساره وضي وهم واقفين عند البوابه .. كان شكله يجننننن خيااال .. والضحكه مابعد يرووح أثرها عن وجهه .. شبكت يديها مع بعض بقوه ..ياااااربي .. وش في أفكاري أختربت .. الله يعين ضي عليه بس .. أووووف مااحبه كرهته ..

    وصلت ساره و وراها ضي عند السياره .... وقفت ساره فجأه وخلت ضي تصدم بظهرها ..

    ضي وهي تمسح بيدها على جبهتها " آآآي وجع سارووه تحركي وشفيك خلص بانزينك ؟ "

    ساره بققت عيونها تناظر في أخوها الي متكي على السياره من قداام والمرح على وجهه ..

    ضي الي نتبهت بعد لملامح فهد همست لساره " وش صاار ..؟ "

    ساره بهمس وهي تمشي بشوي شوي " علمي علمك "

    فهد حس فيهم وبصدمتهم ورجع يضحك وهو يفتح باب سيارته ..

    ساره تمسك يد ضي وتدفها قدامها " لاااا أنهبل أخوي جد "

    ركبوا السياره .. وحط فهد المفتاح يشغل السياره وهو يناظر في ساره " وش فيك سارونه وكأنك شايفه شبح "

    ساره (( لا ويدلع بعد .. لو انه شبح أهون ياأخوي )) .. " ههههههه لا بس جالسه أفكر .. وش ممكن سوت بيان من معجزات خلتك تصير مـرح.." حط يدها على فمها يوم حست في الي قالته ..

    فهد وهو يناظر ورى علشان يطلع السياره من الموقف " ههههههههههههه ماسوت معجزه .. بس كذاا شوفتكم زرعت المرح فيني .. شفتي كيف " ناظر بيان من مراية سيارته وكأنه يقول (( شوفتك انتي بس ))

    ساره ماردت .. مو مستوعبه .. بدوووون مبالغه .. بس من زمااااااان ماضحك .. دايم يقولو عليه ثقيل دم وجدي كل الأوقات لأنه عسكري .. تكتفت وجلست تناظر البحر من النافذه ..

    مد فهد يده وخذ شريط جابه من البيت خصيصاً علشان يحطه لـ آنسه دلوعه ..

    بدأت موسيقى أغنية " دلوعتي " لراشد الماجد .. وفهد يدندن معها وهو يناظر بين الفتره والثانيه في بيان من المرايه ..

    (( دلوعـتي .. دلوعـتي .. دلوعـتي
    دلوعتي .. كل الحلا فيها .. أحترت انا ما ادري شسميها ..؟
    في حسنها كن البدر ضاوي .. أخت القمر ما أحدن يساويها
    دلوعتي .. دلوعتي .. دلوعتي .. دلوعتي
    محبوبتي في كامل أصفاها .. يازين بسمتها وممشاها
    ماواحدن في الكون يسواها .. حتى الخطى منها يحليها
    دلوعتي .. كل الحلا فيها .. أحترت انا ما أدري شسميها ..؟
    في حسنها كن البدر ضاوي .. أخت القمر ما أحدن يساويها
    دلوعتي .. شوفوها .. دلوعتي .. دلوعتي
    على ديار الزين أنا ساري .. مدام دار الزين هي داري
    (( علا فهد صوته وهو يدندن بهالمقطع )) الكون في تدليعها يماري .. بالزين كل الناس تطريها
    دلوعتي .. كل الحلا فيها .. أحترت انا ما ادري شسميها ..؟
    في حسنها كن البدر ضاوي .. أخت القمر ما أحدن يساويها
    دلوعتي .. دلوعتي .. دلوعتي .. شوفوها .. دلوعتي
    ولهان وأغلى الناس ولهانه .. والشوق فيني تنبض أشجانه
    دلوعتي بين البشر دانه .. ياليت ربي لي يخليها
    دلوعتي .. كل الحلا فيها .. أحترت انا ما ادري شسميها ..؟
    في حسنها كن البدر ضاوي .. أخت القمر ما أحدن يساويها ))


    أنتهت الأغنيه .. وبيان عارفه ومتأكده انها لها .. لا الحين عرفت سر هالنظرات .. فهد حاط عينه عليها ..

    بس .. بس شكله ناسي اني بنت عمه .. عييييييب يفكر يتغزل فيني عييييب

    فهد الي وقف عند الأشاره وناظرها من المرايه الخارجيه وهي منزله راسها (( طيب يابياان .. أحبك صح .. لكن ماراح أمشي طوالة لسانك علي اليوم يا "آنسه دلوعه" .. وبردها لك ))

    /

    دخل خالد البيت .. وهو حااس انه تعبااااااااان .. دااايخ لآخر شيء .. شاف العايله كلها مجتمعه بالصاله ..

    خالد " السلام عليكم "

    الكل " وعليكم السلااام "

    حب راس ابوه وأمه وجلس جنب وليد ..

    بو وليد " أخبارك يادكتور "

    خالد مبتسم " بخير دامك بخير يبه "

    أم ولد " جايع ياولدي ؟؟ تبي اقولهم يحطولك عشى ..؟؟ "

    خالد وهو يأشر بيده " لا يمه تعشيت مع حمد .. بس دااايخ وودي أقوم أناااام حاس نفسي بطييح .. الله يعين حمد يطلع من العيااده ويروح الشركه "

    وليد " أكيد هو الكبير ولازم يمسك حلال عمي "

    خالد " ايه ماقلنا شيء .. بس سطام ومشاري يكفوون "

    بو وليد " لا وانا ابوك الكبير ماأحد يسد مكانه "

    ناظر الكل بوليد .. الي أبتسم لهم وناظر في خالد " الا أقول خالد .. أحس انك ودك تتزوج وأنا واقف بطريقك "

    خالد (( والله انك تفهمني ياوليد )) " ههههههه خلااص مدامك تحس كذاا .. تزوج وفكنا ياأخي " وغمــز له ..

    فهم وليد غمزته " هههههههه الله يقطع شرك ياشييخ .. خلااص ولايهمك من الحين أقولكم أنا قررت أتزوج " ناظر بأشكال أهله يشووف ردات فعلهم

    طارق وأسيل بققو عيونهم لآخر شيء .. وام وليد ماصدقت على الله نطق وليد قامت تزغرد .. وابو وليد يضحك عليها ..

    خالد " هههههههههههه كل هذا لأن عبقرينو قرر يتزوج ..؟ "

    وليد وهو يضربه على كتفه " اقووووووول لاتخليني أكنسل كل شيء وانت الي تطيح فيها ..؟ " ناظره نظرات تهديد مع انها مزح الا انها تخوف ..

    خالد "ههههههه (( وهو يغني )) جبتهاااااااااا على الجرح وكأنك مادرييييييييت "

    أسيل تصفر .. وتحرك حواجبها بخبث " أكشخ وش ذا الصوت الرومانسي الي طلع يوم جبنا طاري الزواج..؟ "

    وليد + طارق " هههههههههههههههههههه "

    خزها خالد " اسكتي أسيلوه" .. وقف كأنه يهرب .. " يالله يبه يالله يمه تصبحون على خير " .. التفت على أخوه وحب راسه " قلي انا بدونك أسوى شيء ..؟ " .. وغمز له ..

    وليد " ههههههه تقصد كيف تتزوج صح ..؟ "

    خالد وهو يلف يروح المصعد " يجيلك يوم ياوليد تصير محلي ههههههه "

    وليد " هههههههه "

    بو وليد " الا ماقلت لي .. متـأكد انك تبي تتزوج..؟ "

    ام وليد بنظرات لوم لزوجها " وشو متأكد ..؟ عمره 30 وتقوله متأكد "

    وليد " يمه ابوي يبي يتأكد اذا ماكنت امزح (( التفت لأبوه )) انا من جدي يبه عزمت أتزوج وأكون بيت .. خلااص دراسه ودرست .. وأيام مراهقه وعدت .. مابقى لي شيء غير اني أتزوج "

    بو وليد يضرب على صدره " أبشــر أجل وانا أبوك .. زوجتك عندي "

    وليد يناظر أمه " يصيــر خير يبه نتكلم بعد العزوومه ..... الا على طاريها مافيه شيء ناقص تبوني أجيبه ..؟ "

    بو وليد " لا يابوك كل شيء متوافر .. وخلصنا كل الترتيبات "

    هز راسه رضى .. بعدها قام حب راس أمه وأبوه وراح فوق ورى خالد علشان يناام ويقوم بدري ..

    دق على باب غرفة خالد .. وسمع صوت خالد " أدخل "

    دخل وليد مبتسم لأخوه " دقاايق بعطلك عن نوومك "

    خالد وقف " حيااااااك بأي وقت ياخوي "

    جلس على الكرسي وجلس خالد قباله على السرير .. وليد كعادته بدون مقدمات دخل بالموضوع " خالد .. أنت مازلت تبي بنت الخال صالح ..؟ "

    خالد ضاااقت عيونه .. وتغيرت ملامح وجهه وكساها الهم " وليد انت عارف اني أبيها من زمان .. بسـ .. بس أخوها ياوليد "

    وليد بملامح جديه وبسلطه كعادته " أخوه ماله راي بعد راي البنت وأبوها .. والبنت مثل ماأنا اعرف تبيك .. وابوها رجال طيب يشتري قربنا .. وش هو له الخوف ..؟ "

    خالد تطمن شوي ولانت ملامحه (( الله عليك ياوليد من يوومك شخصيتك قويه وتخفف علينا )) " بس خايف على البنت .. خايف يسوي لها شيء "

    وليد وقف وعقد حواجبه " ياخالد .. انت عارف اخوها اكثر مني ومن اي شخص .. صديقك الروح بالروح .. وماظن قلبه قاسي مثل مايبين كلامك .. لكن انا متأكد انك تعرف ليه تصرفاته صارت كذا .. وليه راافضك .. (( سكت شوي .. وبصراحه كمل )) وليــه كارهك ..؟ "

    نزل خالد راسه بتأثــر .. هو وش ذنبه ..؟ ماكان يقصد يومها يأذيها ..!!

    وليد بصووت قوي " ماتعودنا وحنا عيال ضاري ياخالد .. ننزل روسنا للأرض مهما كان السبب ..!! "

    رفع خالد راسه بسرعه .. ولمعت عيونه لمعة قووه وتحدي .. وقال بصوت رجولي وبقوه" أكيد وانا اخوك "

    هز وليد راسه بتفهم " تصبح على خيــر "

    طلع وليـد .. طلع أخــوه الي كان دايم يفهمه من هو صغــير .. مع انه اصغر من وليد بسنتين بس .. الا انه يعتمد على وليد أعتماد كلي .. كان يثق فيه وفي نصايحه وتوجيهاته .. وليد دايم له سلطه على كل العايله من هو صغير ..فقدوه يوم سافر بقوه .. تمنى يكون مثله .. مع انه كبير ودكتور وله سلطته هو بعد عند الكل .. الا ان " الحــب " عــذبه .. غيــره ..

    " ياليتني مثلك ياوليد .. ياليتني مثلك ماطحت بالحــب "

    /

    رمت نفسها على السرير بقوووه .. وهي ترمي الأكياس على الأرض جنبها ..

    ضي وهي تناظر بالسقف " بياان خلااص بدوون مزح خلينا نمثل الفلم الهندي "

    بيان ونفسها بخشمها وضاااايقه " ضي والي يخليك مالي خلق هالحكي .. واضح انه يتسلى بس .. مالقى بنات يناسبونه بالسوق قال بنات عمي اولى "

    ضي وهي ترفع راسها شوي وتفتح عيونها لآخر شيء " بيان ..!! من صدقك تتكلمي ..؟ حنا بنات عمه وأستحاله واحد مثل رجولة فهد وهيبته يفكر يتغزل ببنت عمه "

    بيان وهي تجلس على الكرسي وتحط راسها بين يديها من الصدااع الي جاها " اجل وش تفسرين تصرفاته بالله عليك ..؟ (( بأستهزاء )) حب ..؟ لا ياستي مستحيل .. لانه مامره شافني ولاراح يشوفني .. ومو معقوله (( بأستهزاء أكثر )) نبض قلبه من أول نظره "

    ضي عصبت على أختها الباااارده " انتي وش فيك ..؟ أحد حاصله ولد عم يحبه ويحط له أغنية قدام الكل ومو مهتم بأحد .. ويجلس يستهزء ويهاوش ..؟ "

    بيان وقفت وهي معصبه زياده " ضي فكييييييييييني من هالسيره .. قال ايه ولد عم يحب .. أقص ايدي اذا ماكان قصده تسليه "

    أنبهلت ضي من تفكير أختها " انتي غبيه ..؟ ماتفهمين ..؟ عيييييب عندنا الرجال يتغزل ببنت عمه .. اذا كان يحبها اوكي يطلع شعوره .. لكن يتغزل فيها ..!! بالعقل بيان فكري "

    بيان ولاهز كلام ضي لها شعره " اقوول .. أخلصي علي .. تبين تقولين اني سرقت حبيبك "

    تكتفت يقالها معصبه .. بطريقه طفوليه مضحكه ..

    ضي تحاول تمسك ضحكتها " بيان انا قلت لك حب مراهقه يعني لا راح ولا جاء "

    ضربت بيان الأرض برجلها بتمرد " لاااا كذااابه .. تنصبين علي .. تحبينه واااضح عليك .. بس القصص مأثره عليكم أنتوا لدرجه تسوون تضحيات وتصدقون انه فيه حب وخرابيط ولا المفروض تفكون نفسكم ولاتستعملوا كلمة حب "

    ضي ضااق صدرها على أختها .. دااايم تظن ان الحب والدموع والألم والتضحيات بالقصص بس .. مافيه بالواقع .. صحيح تقرأ قصص مثلهم وتتأثر .. لكن لما الحين ماتصدق بشيء اسمه "حب" مجرد كلمه تنطقها على أنها نكته .. وخافت ضي ان هالتفكير ممكن يدمر حياة بيان بالمستقبل مع زوجها ..!! مو مهم تصدق بوجود الحب .. لكن على الأقل ماتخلي مشاعرها بارده .. واي موقف او كلمه يقولونها البنات .. تعلق عليهم انهم متأثرين بالقصص ..!!

    أنتبهت من تفكيرها على شهقه مكبوته طلعت من بيان ..

    تروعت ضي وهي تشوف الدموع تسيل على خدود أختها بصمت ..

    ماعمرها شافت دموع بعيون أختها الا نادر بالأوقات الي يمرض فيها أحد عزيز على قلبها .. او تتأثر ببكي أحد تحبه .. مثل ماصار لمرام بنت عمهم

    كانت من هي صغيره اي شيء تطلبه نفذوه .. واذا مرضت العايله كلها تجتمع عليها وتسهر على راحتها بالذات ابوها واخوها مشاري وجدتها ..!!

    واي وقت يحسون انها بتبكي يغمرونها بحنانهم ورعايتهم ..

    راحت لها وضمتها وهي تمسح دموعها .. ضي بحنان " وش فيك بيونه ..؟ تبكين على ايش .. ماأحد جابرك على شيء "

    بيان ضامه أختها بقوه وكأنها بتضيع منها .. وبهمس ردت " ضي .. انا خايــفه .. قلبي ماسكني من قبل تبدأ العطله .. وخوفني فهد زياده .. (( رفعت راسها لأختها وبنظرات طفوليه )) ضي وش يبي فيني ..؟ "

    حنت ضي لأختها الي عمرها وصل 18 سنه .. لكن تفكيرها وتصرفاته ماتجاوزت الـ 10 سنين .. وكله بسبب أهتمام أهلها فيها ..

    خافت انه يأثر على مستقبلها .. يأثر على حياتها .. من يدري يمكن تتزوج بعد سنه أو سنتين .. كيف بيتحمل زوجها طفله في جسد أمراءه ..؟

    كيف بيضمنون لها زوج يعاملها مثل مايعاملونها ..؟

    ردت ضي بتعقل " بيونه حبيبتي مافيه شيء يخليك تخافين مدام عايلتك حولك ..!! وفهد صدقيني .. (( سكتت تفكر بأي كلمه تناسب .. بدال كلمة حب .. وكملت )) صدقيني يمكن مجرد أعجاب مؤقت بس وبينسى .. لاتفكرين بالموضوع وتشغلين بالك (( مسحت دموعها .. وأبتسمت )) وبعدين من متى الحلوين يبكون ..؟ الحين لو يشوفك مشاري أنهبل وكلني أسئله وش سويتي بأختي وش قلتي لها .. بيشتغل لي تحقيق وربي .. ماكأن حلا تؤمه .. كأنك انتي توئمه "

    بيان وهي تمسح دموعها " هههههههه ماأدري وش جاني ابي اطلع الي بقلبي ماسكته من قبل العطله "

    ضي بأهتمام " طيب ليه تحسين ان قلبك ماسكك ..؟ ماتقرين المعوذات قبل ماتنامي "

    بيان هزت راسها " الا اقرأ .. بس ماادري وش فيني حاسه بيصير شيء "

    ضي تدفها وهي تمزح " فالك ماقبلناه يالله أنطقي غرفتك لا بالعجرا دلعتك زياده عن اللزوم "

    بيان رفعت راسها بغرور " وش اسوي انتي الي دلعتيني .. ماأحد طقك على يدك وقالك دلعيني "

    وطلعت من الغرفه وأكياسها بيدها .. وهي تناظر ضي على جنب ..

    ضي " ههههههههه سكري الباب وراك "

    جلست ضي على السرير مرتبكه .. دايم بيان من يمسكها قلبها لازم تصير مصيبه .. الله يستر ..

    ناظرت بالأكياس الي على الأرض .. وغطى وجهها ملامح الحزن لما تذكرت فهد ..!!

    حبيته من قلبي .. لكن مدام ربي مو كاتب لي معه نصيب ارضى في الي كاتب لي ربي ..

    قامت ترتب أغراضها برضى وتقبل للواقع المر .. وقلبها مكسور .. بس تكابر .. طيبة قلبها غلبت حبها

    لكن هي عارفه .. ان لاهي ولاغيرها ممكن يغير الي كاتبه " ربنــا " لنا ..

    /

    " قووووومي ووجع الساعه 12 الظهر .. قومي بسك نووم "

    التفتت عبير الجهه الثانيه تكمل حلمها ..

    عصبت أختها فاطمه " وجعووه عبير قوومي لا بووكس يجيك طاير على خشتك "

    فتحت عبير عيونها معصبه " هاه خير يالله صبااح خير .. وش تبين ياعله .. وش تبين يادعله ..؟ "

    فاطمه تتحلطم " هي خلقه بدون شيء اخلاقها شينه .. كيف اول ماتقوم من النوم ؟ "

    عبير سمعتها وفزت معصبه " اقووووول انزلعي عن وجهي لا بالخيزرانه انزلعي "

    فاطمه طيرت عيونها قدام " الشرهه على الي يقومك يبيك تتجهزي للعزومه "

    عبير وتأثير النوم ماراح .. بلمت " هاه عرس اخوي اليوم ..؟ "

    نقعت فاطمه من الضحك على أختها " هههههههههههه اقول اها بس من كثر ماتفكرين تتميلحين بهالعرس صرتي تهوجسين فيه .. قووومي عزوومة اخو أسيل اليوم قووومي "

    /

    تزل من الدرج بهدوء كعادته .. دخل المطبخ يشرب مويه .. وشااف بياان تشرب مثل كل يوم آيس موكا .. مع فطاائر جبن محمصه ..

    أبتسم " صباح او مساء الخير .. "

    ردت بيان الأبتسامه على اخوها الهادي " هههههه لا خلها مسااء أحسن .. مسااء النور "

    سطام وهو يصب له مويه " ماتملي من الموكا انتي .. احس لو بشربه أسبوع بس .. بمل منه كيف أنتي سنين وانتي عليه ..؟ "

    بيان " ههههههههه وليه ماتمل انت من المويه ..؟ "

    كشر سطام " بالله عليك هذا سؤال "

    بيان هزت كتوفها " نفس سؤالك "

    سطام " هههههههه ماينقدر عليك انتي "

    أبتسمت له وهي تاكل الرغوه الي فوق الموكا بالملعقه ..

    جلس سطام مقابلها وهو يحط له مربى بالسندوتش ..

    ناظر بيان على جنب بشكلها الطفولي .. اول ماتقوم من النوم تكون مسالمه وهاااديه ..

    دخل مشاري عليهم وشعره منفوووش ومسكر عين ومفتح عين ولابس بنطلون جنز بس .. وصدره ماعليه شيء ..

    وكان يتحلطم " والله حاله سهرانين ونقوم مبكر "

    بيان اول ماشافته شهقت وغطت وجهها بيديها " مشاريوووه عيييب استح شوي .. انا بنت أستحي "

    مشاري اول مايقوم من النوم نفسه في خشمه " اوووص اقول .. قال ايه تستحي .. وين الكاسات ..؟ "

    سطام بهدوء " اظن انك فاتح خزانة الصحون "

    كشر مشاري " هاه ..؟ ايه صح " .. سكر الخزانه وصرخ .. " دنياااا "

    بيان وهي تاكل " دنيا مو هنا .. راحت بيت عموو ضاري تساعد الطباخات "

    حك مشاري راسه بطريقه مضحكه " ياليييل صدق .. من الي بيفطرني بنكيك ..؟ "

    ناظر في بيان .. الي وقفت اللقمه بحلقها وهي تناظره ببرائه .. التفت لسطام شافته مبتسم لها ..

    أشرت بصبعها على نفسها .. وتكلمت بصيغه سؤال " أنا ..؟ "

    مشاري بهباله " لا الي وراك "

    بيان تسوي نفسها أرتاحت " ايه اشوا بعد "

    مشاري برجااء " بيان حبيبتي جااايع وربي ابوي مقومني أصلي الظهر فاتتني الصلاه من هالنوم .. وماأقدر أصلي وانا جايع ماأحس في الي اقوله الله يتوب علينا "

    بيان ببرائه هزت كتوفها " وانا وش دخلني "

    مشاري يعفس شعره زيااده .. بتهبل فيه هالبنت " دخلك انك بنت .. وضي بغرفتها أستحي ادق عليها .. وأمي ماادري وينها .. يالله أخلصي علي "

    بيان " والخدامات ..؟ "

    مشاري " اي خدامات ..؟ حنا ناكل من يد الخدامات ..؟ بس من دنيا لان لها 24 سنه طباخه عندنا .. يالله بسرعه مت جووع ابي اصلي "

    قامت بيان بستسلام .. هي مو عن كسل ماتبي تسوي له .. لكن لأنها ماتعرف ..؟ بس ماحبت تقوله ..

    بيان " طيب دقايق بجيب شيء من غرفتي وبجي "

    مشاري بملل " يارب ماصار فطور ذبيحه .. يالله تراني جااايع .. برووح أتروش وجاي علشان أفطر واصلي .. عجلي "

    راحت تركض فووق ومسكت جوالها ودقت على " حلاوتها في رجتها "

    جاها صوت ملياان نوم " هاه خير وش تبين داقه "

    بيان " لاحووول الأخلاق قافله .. غلووو حبي طلبتك لاترديني "

    غلا والنوم ماكلها " اخلصي لايكثر هرجك "

    بيان بحمااس " ابي طريقة البنكيك وش يحطون فيه بالضبط "

    غلا (( هذه من صدقها تاكل وماتعرف وش متكون منه ..؟ )) " من صدقك بيان ولاتستهبلي "

    بيان بملل " يوووووه فاضيه أستهبل أخلصي علي "

    غلا ذبحها النوم .. وطبعاً كانت تحسب ان البنكيك لبيان تاكله .. فقررت تنتقم منها لأنها نكدت عليها نومتها .. بصوت كله نوم ردت " طيب يالله سجلي "

    /

    وقف مشاري يكح بقووووه .. وصرخ " موووووووووويه جيبوا لي موووووووووويه "

    ركضت بيان زي المهبوله وصبت له مويه .. وسطام وامهم جاو يركضو على صرااخ مشااري ..

    شرب مشاري المويه .. وبيان ماسكه ضحكتها حاسه لو ضحكت ماراح تسكت .. اساساً من شاف شكل " بنكيك المريخ " على قولة مشاري يوم شاف شكله ... ماشاف خير ..

    ام حمد " يمه بسم الله عليك وش جاك غصيت بالأكل "

    مشاري حط الكاس بقوه على الطاوله معصب " يممممه اي أكل والي يرحم والديك ..؟ الله يعز النعمه بس (( ناظر بيان بقوه )) قولي لي وش حاطه فيه ..؟ "

    ناظرت بيان في امها وسطام المستغربين .. وحطت طرف صبعها بفمها ببرائه " مممممم .. كاسين طحين وبيالة ملح .. وكاس حليب وملعقة عسل وبيضه وملعقة فلفل "

    سطام بدون شعور منه " هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههه "

    ام حمد حطت يدها على راسها " ياوييييييييل حالي على بنتي ضااع عمرها ضاع شبابها ماتعرف تسوي بنكيك بسبب دلعكم الزاايد "

    مشااري مبقق عيونه .. الحين هذه مقادير بنكيك ..؟

    عصب وسألها " اتوقع تستهبلين صح "

    بيان تروعت من ردة فعل أهلها " هاه ..؟ لا مممم (( ممافيه الا أقولهم عن غليوه ياجعل النوم يجافيها اليوم )) .. صراحه مـو ... "

    قاطعها مشاري وهو يأشر بيده " خلاص خلاص لاتبررين (( التفت على امه )) هذه يبي لها كووورس في الطبخ "

    سطام وهو يمسح دموعه " الله يوسع صدرك يابيان مثل ماوسعتي صدري "

    مشاري أنهبل من أخوه " وش يوسع صدرها ..؟ توسعون الصدر على حسااب بطني ..؟ "

    ام حمد ماقدرت تمسك نفسها أكثر كان شكل مشاري يضحك " هههههههههههه ولايهمك اسوي لك الحين الفطور الي يحبه قلبك "

    /

    كانوا يركضون بشكل مضحك .. شيماء في المقدمه ولجين وراها ومحمد ورى لجين .. على شكل قطاار ..

    شيماء وهي تصاارخ " بداال ماتركضون وراي يامخفاات روحوا حدووه من ذيك الجهه "

    لجين خايفه " لا يممممممه أخاف أنا .. انتي أمسكيه انتي الكبيره "

    شيماء تنادي أمها " ماماااااااااااا تعالي ساعدينا .. ماأبي اموت اليوم .. بروح العزومه قبل "

    لجين تضربها على كتفها من ورى " وجع تراه مايموت انتي ووجهك "

    محمد ماسك ثوبه بأسنانه وجزمته (( وانتم بكرامه )) ماسكها بيده " شيماء وش رايك نهجم عليه بالجزم ..؟ "

    عصبت شيماء على هباال اخوها " اقول أنطم شايفه صرصار نهجم عليه بالجزم ..؟ "

    جات امهم متروعه " هاه وش فيكم "

    لجين تأشر عليه " ماما ناظري سرق جبنـتنا "

    شيماء تدفها بقوه " وجع الدوبه ماهمها الا جبنتها .. ماما وش نسوي "

    تحرك بسرعه تجاهم .. وكلهم تراكضوا وهم يصارخون .. وأمهم معهم ..

    شيماء وهي تركض ورافعه قميصها بيدها " يامااااااااامي رووح للجيـن .. اناا ابي اعيش تفكى .. تفكى "

    لجين نطت على الكنب الي بالمدخل " لا لاتكفى ولاتفكى .. خليه عندك انا توني صغيره "

    صرخ محمد يوم شااف أبوه يدخل خايف من صراخهم " باباااااااااا (( أشر وراه عند شيماء )) شوف وراااك "

    التفت أبوهم وهم جاو يحتمون فيه ..مستانسين انه جاء .. صرخ أبوهم يوم شاف الي خايفين منه " فاااااااااار "

    راح يركض المطبخ وتركهم .. وهم جلسوا يتراكضوا بكل مكان مثل المجانين .. والفار معهم

    ام محمد " بعدووه بعدووه عني "

    شيماء بهبل تركب فووق الكنب وتدف لجين " ماما المفروض تقولين بعدوه عنكم وجيبوه لي "

    ام محمد " اسكتي يابنت "

    جاء بو محمد معه فليت وصياده ..

    شيماء " بابا ماينفع الفليت "

    بو محمد " معليش لما يدخل الصياده على الأقل .. من وين جاء هالفار "

    وأستمرت محاولتهم بطرد الضيف الصغير من فلتهم ^_^ ..

    /
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

    الله ينتقم من كل ظالم

    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

    في قبرك ما ترتاح في ممااتك ما ترتاح
    الله ينتقم منك حقنا بناخدو بناخدو
    الله ينتقم منك

    وتشوف اليوم ذا قريب

    حسبي الله ونعم الوكيل
    حسبي الله ونعم الوكيل

    ××

    لا تأسف على غدر الزمان فطالما ... رقصت على جثث الأسود كلاب
    لا تحسبن برقصها تعلو على أسيادها ... تبقى الأسود أسودا والكلاب كلاب

صفحة 3 من 23 الأولىالأولى 1234513 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 5 (0 من الأعضاء و 5 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. بشار السرحان حسب علمي تحبيني 2012 , بشار السرحان حسب علمي تحبيني 2013
    بواسطة عنود الخليج في المنتدى كلمات الأغاني - اغاني مكتوبه - تحميل كلمات الاغاني 2014
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-15-2012, 02:59 AM
  2. مشاركات: 88
    آخر مشاركة: 08-25-2009, 02:50 AM
  3. امانه لاتخليني
    بواسطة ادبيات في المنتدى خواطر جديده - خواطر رومنسيه - خواطر فراق
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 05-07-2009, 12:03 AM
  4. حبيبي صارحني ((...))
    بواسطة asticoza في المنتدى المواضيع المكرر والخارجه عن القانون
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 04-15-2009, 07:41 PM
  5. جاملني أجاملك صارحني أحتقرك
    بواسطة نمارة في المنتدى المواضيع المكرر والخارجه عن القانون
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 03-11-2009, 07:33 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103